آسياأوروبااخر الاخبار الرياضية

أزمة مالية ضخمة في مجموعة سونينج الصينية تضع الانتر على حافة الإنهيار

هل ينهار انتر ميلانو بعد الطفرة التي عاشها بعد استحواذ المجموعة الصينية؟

أكد “جيانجسو سونينج” الصيني تعليق نشاطه، وذلك بسبب صعوبات مالية تواجه النادي، الذي تمتلكه مجموعة “سونينج” الصينية العملاقة، والتي تملك أيضًا نادي انتر ميلانو الإيطالي، وسط مخاوف من مواجهة النيراتزوري نفس مصير نظيره الآسيوي.
ولم يتمكن جيانجسو سونينج من حل أزمته المالية خلال الفترة الماضية، وأكد في بيان رسمي: أن قرار تعليق نشاط الفريق سيتم تطبيقه بأثر فوري، على أمل تقدم مستثمرين جدد بعرض، من أجل شراء النادي، الذي توج بلقب الدوري الصيني الموسم الماضي 2020.
وجاء في نص بيان جيانجسو سونينج: “لقد بذل النادي جهودًا كبيرة لضمان مواصلة المسيرة، لكن جميع مساعيه لم تنجح، ومع الوصول إلى الموعد النهائي لقيد الفريق لموسم 2021، يجب أن نعلن بشكل فوري إيقاف النشاط الرياضي”.
وتجدر الإشارة إلى أن ملكية جيانجسو، تعود إلى مجموعة “سونينج” الصينية، والتي تستحوذ أيضًا على نادي انتر ميلانو الإيطالي، ما جعل المخاوف تطال الأفاعي باتخاذ قرار مشابه من قبل الشركة، التي أعلنت قبل فترة قصيرة بالعودة إلى التركيز على نشاطها الأصلي في قطاع الإلكترونيات والعقارات، ما قد يمنح مؤشرًا لإمكانية انسحابها من الاستثمار في النيراتزوري.

هل ينهار انتر ميلانو بعد الطفرة التي عاشها بعد استحواذ المجموعة الصينية؟
هل ينهار انتر ميلانو بعد الطفرة التي عاشها بعد استحواذ المجموعة الصينية؟ – صور Afp

حيث منعت الأزمة الاقتصادية الانتر من التعاقد مع لاعبين جدد خلال الميركاتو الشتوي الماضي.
بالإضافة لعدم تمكن الانتر من تسديد الدفعة الأولى إلى ريال مدريد من قيمة صفقة أشرف حكيمي، والتي تزيد قيمتها عن عشرة ملايين يورو، وكانت مستحقة السداد في شهر ديسمبر الماضي.
كما تفاوضت إدارة الانتر مؤخرًا مع اللاعبين بشأن المستحقات؛ لكي تضمن رضائهم عن المبالغ التي يحصلون عليها لحين حل الأزمة.
وكانت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية قد نشرت تقرير في وقت سابق أكدت فيه، أن مجموعة سونينج الصينية المالكة لانتر ميلانو؛ أجرت مفاوضات مع شركة الاستثمار الدولية البريطانية “سي بارتنرز”؛ لبيع ما يصل إلى 40% من أسهم النادي الإيطالي، وذلك من أجل مواجهة الأزمة.
اقرأ ايضًا

أحمد حمدي

صحفي رياضي في موقع ميركاتو داي ، عضو فريق الميركاتو الانجليزي