أوروبااخر الاخبار الرياضيةالدوري الاسباني

فضيحة مالية جديدة لرئيس برشلونة السابق جوسيب ماريا بارتوميو

كوارث بارتوميو لا تنتهي..

كشفت تقارير صحفية إسبانية، عن تفاصيل ورطة مالية أخرى، وقع فيها الرئيس السابق لنادي برشلونة الإسباني، جوسيب ماريا بارتوميو.
وقدم بارتوميو استقالته في أواخر أكتوبر الماضي، بعد حملة لسحب الثقة منه بعد اهتزاز صورة النادي في كل البطولات، على مدار السنوات القليلة الماضية.
وبحسب إذاعة “كادينا سير” الإسبانية، فإن إدارة برشلونة السابقة منحت وكيل اللاعبين، جوسيب ماريا مينجويلا، عمولة قدرها 10 ملايين يورو، مقابل دوره في صفقة البرازيلي” مالكوم دي أوليفيرا” الذي انضم من بوردو الفرنسي في صيف 2018، نظير 41 مليون يورو.
ونص العقد بين إدارة برشلونة ومينجويلا: على أنه لن يتم دفع هذه المبالغ إلا في حالة توقيع مالكوم للبلوجرانا، الذي تعاقد معه بالفعل بعد أزمة مع نادي روما الإيطالي.
لكن الإذاعة الإسبانية تواصلت مع مينجويلا، الذي أكد أن عمولته الحقيقية لم تتخطى مليوني يورو.

كوارث بارتوميو لا تنتهي..
كوارث بارتوميو لا تنتهي.. -صور Afp

حيث أفاد وكيل اللاعبين أن باقي مبلغ الـ10 ملايين يورو؛ تم صرفه على غرامات لنادي روما، الذي كان قد قاب قوسين أو أدنى من عملية ضم مالكوم، الذي تم انزاله من الطائرة المتجهة للعاصمة الإيطالية من قبل مسؤولي برشلونة، على حد وصفه (مينجويلا).
من جانبه، صرحت مصادر رسمية من داخل برشلونة، أن المبلغ الإجمالي للعمولة وصل لـحوالي 8 ملايين يورو.
جدير بالذكر أن مالكوم (23 عامًا) رحل عن صفوف برشلونة وانتقل إلى زينيت سانت بطرسبرج الروسي في صيف 2019، مقابل 40 مليون يورو، بعد موسم واحد فقط من انضمامه للنادي الكتالوني، حيث شارك اللاعب البرازيلي مع البارسا في 24 مباراة فقط بمختلف المسابقات، أحرز خلالها 4 أهداف وقدم تمريرتين حاسمتين.
اقرأ ايضًا

أحمد حمدي

صحفي رياضي في موقع ميركاتو داي ، عضو فريق الميركاتو الانجليزي