أخبار الرياضةأخبار المحترفون العربأخبار سوق الانتقالات الانجليزيأوروبااحصائيات وارقامحياة النجومرجل المباراةسوق الانتقالات المصري

ماذا قالت الصحف الانجليزية عن أداء محمد صلاح في قمة الدوري أمام مانشستر سيتي؟

الصحافة البريطانية تعلق على أداء صلاح في قمة الدوري الإنجليزي أمام مانشستر سيتي

حصل نجم ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح على إشادة محدودة من قبل الصحافة البريطانية رغم سقوط الريدز أمام مانشستر سيتي.

وتعقدت آمال ليفربول في الحفاظ على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز بعد الهزيمة (1-4) على ملعب آنفيلد أمام مانشستر سيتي، مساء أمس الأحد، في قمة الجولة الـ23 من البريميرليج، حيث بقي الريدز في المركز الرابع بفارق 10 نقاط عن المتصدر، السيتيزنز الذي لعب مباراة أقل.

ولم تثنِ الصحافة البريطانية كثيرًا على النجم المصري، ولكنها أقرت بأنه حاول تقديم بعض الخطورة بمفرده في مواجهة طوفان مانشستر سيتي.

وحصل صلاح على ثاني أعلى تقييمات صحيفة “صدى ليفربول” البريطانية، بـ6 من 10، خلف متوسط الميدان الإنجليزي “كورتيس جونز” الذي حصد 8 درجات.

وذكرت الصحيفة الإنجليزية في تقريرها عن صلاح: “رغم أنه بقي على الأطراف في الشوط الأول بفضل دفاعات مانشستر سيتي، فإن معدل العمل الخاص به لم ينخفض، ونجح في تسجيل هدف من ركلة جزاء”.

ولم يختلف الأمر في تقييمات صحيفة “ديلي ميل” التي منحت نجم روما الإيطالي السابق نفس التقييم، وعلقت باقتضاب على أدائه: “فاز بركلة جزاء ونجح في تحويلها لهدف وكان مصدر خطورة ليفربول الوحيد”.

الصحافة البريطانية تعلق على أداء صلاح في قمة الدوري الإنجليزي أمام مانشستر سيتي - صور Reu
الصحافة البريطانية تعلق على أداء صلاح في قمة الدوري الإنجليزي أمام مانشستر سيتي – صور Reu

وجاء النجم المصري ثانيًا أيضا بين لاعبي الريدز خلف جونز الذي حاز على 7 درجات، في تقييمات الصحيفة البريطانية.

أما شبكة “سكاي سبورتس” الإنجليزية واسعة الشهرة، فقد منحت صلاح نفس الدرجة (7)، متخلفًا بفارق نقطة عن جونز وقائد الفريق، جوردان هندرسون.

وأشارت الشبكة الإنجليزية إلى أن صلاح: “نجح في منح ليفربول ركلة جزاء وحولها بنجاح، لكنه سرعان ما عاد للوضع الصامت ولم يشكل خطورة إضافية”.

أما موقع “هذا هو الآنفيلد” المعني بأخبار نادي ليفربول، منح صلاح التقييم الأعلى بالتساوي مع جونز بسبع درجات لكل منهما، وعلق: “كان حاضراً في المباراة، أحيانًا كان يشكل خطورة، وأوقات أخرى لا يلعب بشكل جيد وعابه بعض البطء”.

وأضاف الموقع الإنجليزي: “صلاح عمل كي يتواجد في مناطق خطيرة أو يستعيد الكرة، هذا ظهر في لقطة حصوله على ركلة الجزاء، هو من أخذ الكرة وفاز بالخطأ وحوله إلى هدف”.

بينما جاء تعليق صحيفة “الميرور” على أداء صلاح، كالآتي: “لا تأمن لمحمد صلاح مطلقًا، بعد إهداره الفرص في خسارة برايتون نجح في التسجيل وإعادة فريقه للمباراة أمام مانشستر سيتي”.

وأضاف تقرير الصحيفة الإنجليزية: “صلاح عاقب روبين دياز؛ في خطأ نادر من المدافع البرتغالي، ونجح في الحصول على ركلة جزاء”.

كما أشار تقرير الصحيفة البريطانية إلى أن صلاح نجح في إيقاف سلسلة دقائق امتدت إلى 410 دقيقة دون تسجيل على أرضية ملعب آنفيلد، كما هز شباك مانشستر سيتي بعد 602 دقيقة لم يتلق فيها الفريق السماوي أي أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز.

اقرأ ايضًا