أخبار الرياضةأوروبااصاباتسوق الانتقالات الفرنسيكرة القدم في أمريكا اللاتينيةكرة القدم وكورونا

تكذيب وسخرية من نيمار بعد انتشار خبر استضافته لـ 500 شخصًا في حفل رأس السنة!

نيمار جونيور يسخر من تقارير استضافته 500 شخص في حفلة ضخمة ليلة رأس السنة

سخر البرازيلي نيمار نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي من التقارير التي تحدثت عن استضافته لحفلة ضخمة ليلة رأس السنة بحضور أكثر من 500 شخص رغم القيود المفروضة في البرازيل بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك بنشره عبر حسابه على إنستجرام فيديو يظهر التحضيرات لما وصفه بـ”العشاء البسيط” مع العائلة والأصدقاء.

واجه الدولي البرازيلي انتقادات لاذعة بسبب التقارير التي أفادت أنه يخطط لإقامة احتفالات صاخبة لمدة أسبوع لمئات الأشخاص في فيلته الفاخرة في ضواحي ريو دي جانيرو.

لكنه نشر عبر إنستجرام قبل ساعات من منتصف الليل في توقيت بلاده عبر خاصية الـ”ستوريز” فيديوهات تظهر تحضيراته لامسية وصفها بصغيرة الحجم، حيث ظهر فيديو لطاولة عشاء مزينة بزهور بيضاء تتسع لقرابة 40 شخصًا تفصل بين كل شخصين كرسي فارغة من أجل التباعد الإجتماعي.

وقال في الفيديو “زينة رائعة لهذا العشاء الصغير والجميل في المنزل، مع تباعد إجتماعي”.

وتابع بضحكة ساخرة “وهو ليس لـ500 شخصًا، حسنًا؟” وأردف بجملة مرفقة “تباعد إجتماعي وفحوصات للجميع”.

ونشر في وقت سابق فيديو له ولابنه يخضعان لفحص الكشف عن كوفيد-19 حيث كشف نيمار أنه “الفحص رقم 50” الذي يخضع له.

نيمار جونيور يسخر من تقارير استضافته 500 شخص في حفلة ضخمة ليلة رأس السنة - صور Afp
نيمار جونيور يسخر من تقارير استضافته 500 شخص في حفلة ضخمة ليلة رأس السنة – صور Afp

وتجنب لاعب برشلونة الإسباني السابق الذي غاب عن المنافسات منذ 13 ديسمبر بسبب تعرضه لإصابة في مباراة ليون، التعليق على الشائعات التي تحدثت عن الحفلة الصاخبة في بلدة مانجاراتيبا.

وكان أسيلمو جويش، الصحافي في صحيفة “أو جلوبو” البرازيلية، كشف أن نيمار سيستضيف 500 شخص في حفلة لمدة أسبوع في فيلته الفاخرة على شاطىء البحر بالقرب من ريو دي جانيرو، بدأت السبت الفائت وتستمر حتى يوم رأس السنة، زاعمًا أنه قام بتركيب معدات عازلة للصوت في محاولة لتجنب مضايقة جيرانه.

ولم يكن جويش الوحيد الذي كشف عن حفلة نيمار، بل قام ليو دياش، الصحافي في موقع “متروبوليس” المعروف بمقالاته حول المشاهير، بتسمية الفنانين الذين سيؤدون في الحفلة، بينهم لودميلا وويسلي سافاداو.

وزُعم أن رجال الأمن في فيلا نيمار سيصادرون الهواتف المحمولة الخاصة بالضيوف على الباب لمنع وصول أي دليل عن الحفلة الى وسائل التواصل الإجتماعي.

وعانت البرازيل من ثاني أكبر عدد وفيات في العالم نتيجة فيروس “كوفيد-19” حيث تجاوز العدد 195 ألف شخص من أصل أكثر من 7,5 مليون إصابة.

وأصدرت شركة “أجينسيا فابريكا” المتخصصة بتنظيم الحفلات، بيانًا أكدت فيه أنه تم التواصل معها لتنظيم حفلة ليلة رأس السنة في منطقة كوستا فيردي حيث تقع فيلا نيمار، بحضور “حوالي 150 شخصًا، مع إحترام جميع القواعد الصحية التي تحددها الهيئات العامة”.

لكن محامو نيمار نفوا أنه تم التخطيط لحفلة أو أن الحدث الذي تنظمه “أجينسيا فابريكا” له علاقة بنجم كرة القدم، وقالوا لوكالة فرانس برس “لا! هذا حدث خاص بفابريكا. لا علاقة له بنيمار”.

وتقع فيلا نيمار في مانجاراتيبا، وهي بلدة صغيرة تتميز بمنتجعاتها الساحلية الفاخرة في ولاية ريو دي جانيرو.

وناشد مجلس المدينة السكان البالغ عددهم 41 ألفا عدم إقامة حفلات رأس السنة وأقاموا حواجز لمنع تجمع الناس.

وقال مجلس المدينة في بيان أرسل إلى وكالة فرانس برس “ليس لدينا أي معلومات عن هذه الحفلة”.

وتقع فيلا نيمار على قطعة أرض مساحتها 10 آلاف متر مربع، وتضم مهبط للطائرات المروحية وملاعب رياضية ومنتجعًا صحيًا وساونا وصالونا للتدليك وصالة للألعاب الرياضية، إضافة الى أماكن لتناول الطعام.

اقرأ ايضًا

محمد مصطفى

صحفي ومحرر رياضي بموقع ميركاتو داي - الموقع الأول عربياً لسوق الانتقالات وأخبار الرياضة
زر الذهاب إلى الأعلى