أوروبااخر الاخبار الرياضيةاصاباتالدوري الاسباني

الدوري الاسباني | ريال مدريد أمام فرصة الصدارة المؤقتة

ريال مدريد لاستعادة التوازن والعودة الى الصدارة موقتًا

يسعى ريال مدريد الى استعادة التوازن والعودة الى الصدارة ولو مؤقتًا عندما يستضيف سلتا فيجو السبت في المرحلة السابعة عشرة من بطولة إسبانيا.

وخيب النادي الملكي الآمال الأربعاء بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه إلتشي 1-1 عندما توقفت سلسلة انتصاراته المتتالية عند خمسة فتخلى عن الصدارة التي كان يتقاسمها مع جاره أتلتيكو مدريد.

وعلق مدربه الفرنسي زين الدين زيدان على التعثر قائلًا “إنها خيبة أمل، لكن في الشوط الأول كان لدينا الكثير من الفرص لتسجيل الهدف الثاني والذي كان سيسمح لنا باللعب بهدوء أكبر. عندما تعادلوا، تراجعوا، وكان الأمر أكثر صعوبة، إنها كرة القدم، لا يمكنني فعل أي شيء”.

وأضاف “يجب أن نواصل ما فعلناه حتى الآن. عندما أرى الشوط الأول الذي قدمناه، أقول إننا خسرنا نقطتين ثمينتين، لكن علينا أن نواصل العمل الجاد، كل الفرق ستحظى بجزء ثانٍ مثالي من الموسم، وسيخسر الكثيرون نقاطًا أيضًا. إنها بطولة صعبة، لا يزال هناك الكثير من المباريات”.

ويمني ريال مدريد النفس بكسب النقاط الثلاث لتشديد الخناق على جاره أتلتيكو الذي يتفوق عليه بنقطتين ويملك مباراتين مؤجلتين ويحل ضيفًا على ديبورتيفو ألافيس الأحد، لكن مُهمة النادي الملكي لن تكون سهلة أمام سلتا فيجو أحد فريقين مع ريال مدريد جمع أكبر عدد من النقاط في المباريات الست الأخيرة (16 نقطة).

ريال مدريد لاستعادة التوازن والعودة الى الصدارة موقتًا - صور Afp
ريال مدريد لاستعادة التوازن والعودة الى الصدارة موقتًا – صور Afp

ولم يخسر سلتا فيجو منذ سقوطه أمام مضيفه إشبيلية 1-4 في المرحلة العاشرة في 21 نوفمبر الماضي، وذلك بفضل هداف الدوري حتى الآن مهاجمه الدولي ياجو أسباس صاحب تسعة أهداف هذا الموسم آخرها في مرمى هويسكا (2-1) الأربعاء.

ويأمل النادي الملكي في عودة هدافه الفرنسي كريم بنزيمة، ثاني لائحة الهدافين (8 أهداف)، إلى ممارسة هوايته في هز الشباك بعدما صام عنها أمام إلتشي، بالإضافة إلى عودة نجمه البلجيكي إيدين هازارد الذي خاض الدقائق الأخيرة من مباراة الأربعاء بعد غياب فترة طويلة بسبب الإصابة، من دون أن ينجح في تغيير النتيجة.

ويبرز السبت أيضًا دربي الأندلس بين ريال بيتيس وجاره إشبيلية حيث يسعى الأخير إلى مواصلة صحوته وتحقيق الفوز الثالث تواليًا للحاق بريال سوسييداد إلى المركز الثالث بأنتظار استضافة الأخير لأوساسونا الأحد.

برشلونة للتعويض – ويبدو أتلتيكو مدريد مرشحًا لمواصلة تشبثه بالصدارة عندما يحل على ديبورتيفو ألافيس الثالث عشر.

ويبلي الممثل الثاني للعاصمة الإسبانية البلاء الحسن في الليجا هذا الموسم فهو الفريق الوحيد الذي مني بخسارة واحدة حتى الآن، والأقل تعادلًا إلى جانب إشبيلية (مرتان) ويتربع على الصدارة بفارق نقطتين مع مباراتين مؤجلتين سترفعان الفارق الى ثماني نقاط في حال كسبهما ما يعزز حظوظه في التتويج بلقبه الحادي عشر في الدوري والأول منذ موسم 2013-2014.

لكن رجال المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني الذي قاد الفريق الأربعاء في مباراته الـ500 على رأس إدارته الفنية في مختلف المسابقات، يدركون جيدا أن المهمة لن تكون سهلة أمام ديبورتيفو آلافيس الذي خرج غانمًا في مواجهتيه لقطبي الكرة الإسباني ريال مدريد وبرشلونة، حيث تغلب على الأول 2-1 في مدريد، وأرغم الثاني على التعادل 1-1 علمًا أنه لعب بعشرة لاعبين لمدة نصف ساعة.

برشلونة يحل ضيفًا على هويسكا بعد إصابة كوتينيو أمام إيبار - صور Afp
برشلونة يحل ضيفًا على هويسكا بعد إصابة كوتينيو أمام إيبار – صور Afp

ويأمل برشلونة في تعويض تعادله المخيب أمام ضيفه إيبار 1-1 الثلاثاء عندما يحل ضيفًا على هويسكا صاحب المركز الأخير.

ويعود القائد الأرجنتيني ليونيل ميسي الى صفوف النادي الكاتالوني بعد غيابه عن مباراة الثلاثاء بسبب منحه يومين إضافيين من الراحة لعلاج إصابة في كاحله، وبالتالي سيشكل دعمًا قويًا لخط الهجوم الذي كان باهتًا امام ايبار.

وكان المدرب الهولندي لبرشلونة رونالد كومان أقر الثلاثاء بحاجة فريقه إلى ميسي في المباراة ضد إيبار، وقال “اليوم كان هناك 5 أو 6 لاعبين شبان ولكن كان هناك أيضًا خبرة في الفريق، كنا نفتقد لشخص مثل ليو (ميسي) بالطبع لكن احساسي هو: كيف يعقل أننا لم نفز بهذه المباراة؟ صنعنا الفرص وأهدرنا ركلة جزاء ومنحنا الخصم هدفًا، تسديدتهم الوحيدة على المرمى”.

وسيشكِّل مستقبل ميسي مع النادي الكاتالوني مادة دسمة في سوق الانتقالات الشتوية الذي يُفتتح في أوروبا اعتبارًا من اليوم حيث بإمكانه التعاقد مع أي فريق بما أنه عقده مع ناديه سينتهي الصيف المقبل.

وكان ميسي قاب قوسين أو أدنى من الرحيل عن النادي الكاتالوني عندما أعرب عن رغبته بذلك في أغسطس الماضي قبل أن يتراجع قراره.

وكشف ميسي في حديث لقناة “لا سيكستا” الإسبانية بثته الأحد الماضي بأنه لا يعرف ماذا يخبئ له المستقبل حتى الآن وقال في هذا الصدد “لم أقرر أي شيء، لا أعرف بعد، أنا مركّز ولا أعرف كيف سينتهي الموسم”.

لكن برشلونة سيُحرم من خدمات لاعب وسطه الدولي البرازيلي فيليبي كوتينيو بسبب إصابة في الغضروف الداخلي للركبة تعرض لها عندما دخل بديلًا في المباراة ضد إيبار.

ويلعب السبت أيضًا، فياريال مع ليفانتي، وخيتافي مع بلد الوليد، والأحد أتلتيك بلباو مع إلتشي، وإيبار مع غرناطة، على أن تختتم المرحلة الإثنين بلقاء فالنسيا مع قادش.

اقرأ ايضًا

محمد مصطفى

صحفي ومحرر رياضي بموقع ميركاتو داي - الموقع الأول عربياً لسوق الانتقالات وأخبار الرياضة