كرة القدم الآسيوية

استاد مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية يستقبل مباراة الشباب والقادسية

يقدم لكم موقع ميركاتو داي بث مباشر مباراة الشباب والقادسية في إحدى مباريات اليوم الاحد 6-12-2020 في الجولة السابعة من الدوري السعودي “دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين”.

تنقل مباراة “الشباب والقادسية” على قناة السعودية الرياضية 3، بصوت المعلق “راشد الدوسري”.

تقام مباراة الشباب والقادسية على استاد مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية (الراكة)، وتنطلق في تمام الساعة 17:45 بتوقيت السعودية، 16:45 بتوقيت مصر، 14:45 بتوقيت جرينتش.

يتواجد نادي الشباب في المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري السعودي برصيد 14 نقطة، جمعهم من 6 مباريات، فاز في 4 وتعادل في 2، بينما لم يتذوق طعم الخسارة بعد، وسجل لاعبوه 12 هدف، واستقبلت شباكه 7 اهداف.

وسيسعى نادي الشباب إلى تحقيق الانتصار على القادسية، لمواصلة مطاردته لنادي “الهلال” الذي يتصدر جدول الترتيب بفارق نقطتين فقط عن الليث الأبيض.

على الجانب الآخر يقبع نادي القادسية في المركز 11 في جدول الترتيب برصيد 7 نقاط، جمعها من فوزين وتعادل وحيد، بينما خسر 3 مرات.

القادسية 2-1 الشباب

الدوري السعودي (الجولة السابعة)

استاد مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية (الراكة)

انتهت

ملخص المباراة..

فرط فريق الشباب في الانفراد بصدارة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان  (الدوري السعودي للمحترفين)، ولو بشكل مؤقت، بعد سقوطه في فخ الخسارة أمام مضيفه القادسية 2-1.

وتقدم الشباب بهدف سجله ماخيتي ديوب في الدقيقة 20 وتعادل القادسية عن طريق دانيلو موريلو اسبريليا في الدقيقة 41، قبل أن يسجل كاروليس ماستينور الهدف الثاني للقادسية في الدقيقة 66.

توقف رصيد الشباب عند 14 نقطة في المركز الثاني، بفارق نقطتين خلف الهلال، الذي يواجه الرائد غدا الاثنين، في المقابل، رفع القادسية رصيده إلى عشر نقاط في المركز الثامن.

جاءت بداية المباراة متوسطة المستوى وسرعان ما فرض الشباب سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف مبكر يربك به حسابات القادسية، الذي بدأ اللقاء بتحفظ دفاعي واعتمد على شن الهجمات المرتدة وقتما تتاح أمامه الفرصة.

وتمثلت محاولات الشباب الهجومية في التسديد من خارج منطقة الجزاء وبعض الكرات العرضية ولكنه فشل في اختراق الدفاع القوي والمنظم للقادسية.

في المقابل حاول القادسية الاعتماد على الهجمات المرتدة مستغلا سرعة داينلو موريلو اسبريليا ولكنه فشل في تشكيل خطورة حقيقية على مرمى الشباب.

وبدأت خطورة الشباب تظهر منذ الدقيقة 14 عندما سدد ماخيتي ديوب كرة قوية تصدى لها الحارس فيصل مسرحي ببراعة.

ورد القادسية في الدقيقة 18 عندما مرر اسبريليا كرة عرضية قابلها حسن العمري بتسديدة لكن الحارس جايدرايوس ارلايوسكايس تصدى لها.

وفي الدقيقة 20 عندما مرر كريستيان جوانكا كرة عرضية من الجانب الأيسر ارتقى إليها ماخيتي ديوب وقابلها بضربة رأس لتعانق الكرة الشباك.

بعد الهدف، تخلى القادسية عن حذره الدفاعي وبادل الشباب للهجمات بحثا عن تعديل، وكاد القادسية أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 23 عندما سدد اسبريليا كرة قوية تصدى لها ارلايوسكايس ببراعة.

واستمرت محاولات القادسية الهجومية بحثا عن تعديل النتيجة وسط دفاع قوي ومنظم من الشباب لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 41 والتي شهدت تسجيل القادسية لهدف التعادل عندما مرر إديسون كرة بينية إلى دانيلو مورينو اسبريليا في الناحية اليمنى داخل منطقة جزاء الشباب ليسدد كرة أرضية قوية عانقت الشباك.

ومر الوقت المتبقي من الشوط الأول بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتعادل الفريقين 1-1.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف القادسية من محاولاته الهجومية وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى الشباب، الذي تراجع لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي القادسية.

وكاد القادسية أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 47 عندما وصلت الكرة إلى دانيلو اسبريليا في الناحية اليمنى ليسدد كرة قوية حولها الحارس جايدرايوس ارلايوسكايس بصعوبة إلى ركلة ركنية لكنها لم تستغل.

بعد تلك الهجمة استعاد الشباب سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، ومع ذلك انحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 66 والتي شهدت تسجيل القادسية للهدف الثاني عندما توغل ستانلي أوهاوتشي بالكرة من الناحية اليسرى وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس ارلايوسكايس لترتد إلى كارلويس ماستينور الذي سددها إلى داخل المرمى.

بعد الهدف كثف فريق الشباب من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل في المقابل تراجع القادسية لوسط ملعبه واعتمد على شن الهجمات المرتدة مستغلا المساحات التي ظهرت في دفاعات الشباب وسرعة الثنائي ستانلي واسبريليا.

ومع ذلك لم يشكل الفريقان اي خطورة على مرمى الآخر لينحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 81 والتي كادت أن تشهد تسجيل القادسية للهدف الثالث عندما توغل بالكرة ودخل منطقة جزاء الشباب من الناحية اليمنى وسدد كرة قوية لكن أحمد شراحيلي مدافع الشباب وضع قدمه في اتجاه الكرة في اللحظة الأخيرة لتخرج الكرة إلى ركلة ركنية لكنها لم تستغل.

اقرأ ايضًا..