آخر الأخبار الرياضيةالميركاتو الاسباني

أخبار برشلونة| جريزمان يخرج عن صمته ويتحدث عن علاقته بـ”ميسي”

النجم الفرنسي يرد على تصريحات وكيل أعماله وعمه مع فالدانو..

كشف النجم الفرنسي أنطوان جريزمان، أن قراره الأولي برفض الانتقال إلى برشلونة أثار حفيظة ليونيل ميسي بالنظر إلى أن قائد كامب نو طلب علانية من الفرنسي التوقيع للنادي.

وظهرت أخبار مكثفة بوجود خلاف بين جريزمان وقائد الفريق ليونيل ميسي منذ قدومه إلى برشلونة صيف 2019، الأمر الذي ساعد في معاناته الواضحة على أرض الملعب مع البلوجرانا.

واعترف جريزمان أن أول شيء فعله عند وصوله إلى كامب نو هو التحدث مع قائده الجديد، والذي أصر على أنه طلب توقيع اللاعب الفرنسي قبل فيلمه الوثائقي الشهير “القرار” الذي جعله يرفض فرصة الانتقال إلى برشلونة صيف 2018.

وقال جريزمان لأسطورة ريال مدريد خورخي فالدانو في أحدث إصدار من برامج “في ضيافة فالدانو”: “لقد تحدثت مع ليو عندما وصلت وأخبرني أنه عندما رفضت الفرصة الأولى للذهاب إلى برشلونة أصيب بخيبة أمل، لأنه طلب ذلك علنًا، لكنه أخبرني أنه معي وألاحظ ذلك كل يوم”.

وجاءت الانتقادات في طريق جريزمان منذ انضمامه إلى برشلونة، حيث لم يصل بعد إلى الشكل الذي ظهر به تحت قيادة دييجو سيميوني في أتلتيكو مدريد.

وقال الفرنسي بهذا الشأن: “أنا أقبل ذلك لأنني أعلم أننا لا نرى أفضل جريزمان، لكنني أفهم أنه في كل مرة يظهر فيها شيء آخر، أكون أول شخص يتعرض [للانتقاد]”.

وتابع: “في عام ونصف، كان لدي ثلاثة مدربين [في برشلونة]. هذا ليس سهلاً. أنا بحاجة إلى وقت للتكيف مع زملائي وهم معي. وفوق ذلك هناك تغييرات في التشكيل”.

وأكمل: “بالإضافة إلى ذلك، يتحدث المرشحون للرئاسة عني أيضًا. لا أعتقد أن هذا هو أفضل شيء بالنسبة لي عندما يتحدثون عما إذا كنت توقيعاً جيدًا أم لا”.

وجاءت أفضل فترات جريزمان في مسيرته في ملعب واندا متروبوليتانو، حيث فاز بالدوري الأوروبي في 2018، بالإضافة إلى كأس السوبر الأوروبي، على الرغم من خسارته في نهائي دوري أبطال أوروبا 2016 أمام ريال مدريد في مباراة شهدت تضييعه لركلة جزاء حاسمة في الوقت الأصلي من المباراة.

وأوضح جريزمان عن البداية السيئة في برشلونة: “كان الأمر صعبًا بالنسبة لي في البداية. لقد جئت إلى ناد فاز للتو بلقب الدوري الاسباني واضطررت إلى العمل من أجل الفوز بمكاني في الفريق”.

تصريحات المقربين منه ووكيل أعماله السابق

تحدث جريزمان عن المستشار ووكيل أعماله السابق “اريك أولهاتس”، جنبا إلى جنب مع عمه “ايمانويل لوبيز”، الذين تحدثوا عن علاقته مع ميسي وسعى الفائز بكأس العالم 2018 إلى توضيح الموقف.

وقال جريزمان: “لقد توقفت عن إقامة أي علاقة مع وكيلي السابق إريك أولهاتس منذ يوم زواجي، لقد دعوته إلى يوم الزفاف، ولم يأت. لهذا السبب توقفت عن العلاقات معه”.

وعن عمه قال مهاجم برشلونة أنه لم يلتقي به منذ صغره وان العلاقة بينهما شبه منعدمة وأضاف: “عمي لا يعرف كيف تعمل كرة القدم. وفي النهاية، انتهى الصحافي بإخراج الكلام منه. أخبرت ليو أنني لم أتحدث معهم أبدًا، في الواقع ليس لدي حتى رقم هاتف عمي”.

مصطفى العلوي

صحفي رياضي مغربي في قسم الكرة الاسبانية والمغربية بموقع ميركاتو داي

مقالات ذات صلة