آخر الأخبار الرياضيةأوروبااصاباتافريقياالمحترفون العربالميركاتو الانجليزيالميركاتو المصريكرة القدم وكورونا

ماذا يعني استمرار إيجابية مسحة صلاح والنني بالنسبة لليفربول وآرسنال؟

ضربة كبيرة لليفربول وآرسنال..

أثبتت نتائج الاختبارات للمرة الثانية إيجابية مسحة لكل من نجم ليفربول محمد صلاح، ونجم آرسنال محمد النني فيروس كورونا المستجد، أثناء تواجدهما مع المنتخب المصري، وهو ما يشكل ضربة كبيرة للناديين الإنجليزيين.

ويخضع صلاح للعزل منذ ظهور نتيجة أول اختبار بإصابته بالفيروس يوم الجمعة الماضي، مما أدى لغيابه عن مواجهتي مصر ضد توجو في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021، والمقرر إقامتها في الكاميرون عام 2022.

بينما شارك النني في أول مباراة أمام توجو يوم السبت الماضي، لكن لاعب وسط آرسنال خضع للحجر الصحي في العاصمة المصرية القاهرة، بعد تأكد إيجابية مسحة الاختبار الثاني يوم الإثنين الماضي.

وكان هناك أمل في عودة الثنائي المصري إلى أنديتهما هذا الأسبوع، في حال جاءت نتائج اختبارات كوفيد-19 الثانية سلبية.

ومع ذلك، فقد أكد الاتحاد المصري لكرة القدم أن الفحوصات أثبتت إيجابية مسحة كل من صلاح والنني مرة أخرى.

وواجه صلاح، الذي تم نقله للعزل في أحد فنادق منطقة الجونة بمدينة الغردقة الأسبوع الماضي، معركة من أجل المشاركة في مواجهة ليفربول ضد ليستر سيتي يوم الأحد القادم في الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ضربة كبيرة لليفربول وآرسنال.. - صور Reu
ضربة كبيرة لليفربول وآرسنال.. – صور Reu

لكن بروتوكول الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي ينص على: أي لاعب تظهر نتيجة فحصه إيجابية؛ يجب أن يعزل لمدة لا تقل عن عشرة أيام.

تلك المدة التي كانت ستنتهي في الوقت المناسب قبل المواجهة القادمة للريدز في دوري أبطال أوروبا ضد أتالانتا الإيطالي يوم الأربعاء المقبل، لكن بنسبة كبيرة الآن سيغيب صلاح عن هذه المباراة أيضًا.

ومن المتوقع أن يعود صلاح للمشاركة مع ليفربول بشكل منتظم في لقاء برايتون بالدوري الإنجليزي يوم 28 نوفمبر، وذلك في حالة إذا جاءت نتيجة اختبار النجم المصري سلبية خلال الفترة التي تسبق تلك المباراة.

أما فيما يخص النني، فقد أصبح أمر واقع بالفعل أن يغيب عن مباراة آرسنال ضد ليدز يونايتد يوم الأحد القادم، بعد إيجابية المسحة الأولى يوم الإثنين الماضي.

وكان من الممكن أن يشارك النني في مباراة آرسنال القادمة ببطولة الدوري الأوروبي ضد مولده النرويجي يوم الخميس المقبل، لكن هذا بدوره لم يعد ممكنًا، بعد ظهور نتيجة الفحص الثاني، والتي كانت إيجابية أيضًا.

بإمكان عودة النني للمشاركة مع آرسنال ضد وولفرهامبتون بالدوري الإنجليزي الممتاز يوم 29 نوفمبر، وذلك إذا أصبحت نتائج الفحوصات سلبية خلال الفترة التي تسبق المباراة.

اقرأ ايضًا

أحمد حمدي

صحفي رياضي في موقع ميركاتو داي ، عضو فريق الميركاتو الانجليزي

مقالات ذات صلة