أخبار الرياضةتحليلاتسوق الانتقالات الإسبانيمباريات اليوم

تحليل | ريال مدريد يدخل الكلاسيكو دون أهم ما ميزه الموسم الماضي

زين الدين زيدان فقد الصلابة الدفاعية التي جعلته يحقق الدوري الإسباني..

يستعد ريال مدريد لمباراة الكلاسيكو أمام برشلونة المقرر لها على ملعب كامب نو يوم غد السبت 24 أكتوبر الجاري، لكنه سيفتقد لأهم ميزة من المميزات التي جعلته بطلاً للدوري الإسباني الموسم الماضي.

قبل أقل من 3 أشهر، انتزع ريال مدريد لقب الدوري الإسباني وكان أحد أبرز صفاته التي ساعدت على ذلك هي صلابته الدفاعية وإرادته الحثيثة للفوز في كل مباراة لكن قبل الكلاسيكو بساعات قليلة، ظهر فريق زين الدين زيدان مُفككًا، يفتقد للترابط بين الخطوط، وليس فقط في الخط الدفاعي، عندما خسر بثلاثية لهدفين أمام ناشيء شاختار دونيتسك في افتتاح مباريات دوري أبطال أوروبا.

ولم تكن خسارة ريال مدريد أمام شاختار مستغربة بالنسبة لمَن تابع ما حدث له أمام الصاعد حديثًا “قاديش” في الجولة الماضية من الدوري الإسباني مطلع الأسبوع الماضي.

وكما كان قادش تماماً يتناقل الكرة بكل حرية، ومن خلال نفس دفاع ريال مدريد الذي تلقى 25 هدفًا فقط في الدوري الموسم الماضي، تسبب شاختار في إحداث فوضى غير عادية في خط دفاع ريال مدريد، في ليلة أخرى كانت ليخرج فيها النادي الأوكراني بحصة أكبر.

أخبار ريال مدريد | غياب راموس عن التدريبات يهدد مشاركته في دوري أبطال أوروبا
أخبار ريال مدريد | غياب راموس عن التدريبات يهدد مشاركته في دوري أبطال أوروبا

كانت الأهداف الثلاثة التي سجلها شاختار في 13 دقيقة من الشوط الأول هي نفس الرقم الذي تلقاه ريال مدريد في أول 9 مباريات بعد استئناف الليجا في الموسم الماضي.

وعلى الرغم من عدم وجود مقياس للالتزام أو التركيز في عالم كرة القدم، فقد كان واضحًا في مواجهة قاديش وشاختار أن بعض لاعبي ريال مدريد فقدوا تفوقهم وتركيزهم بالكامل.

وكان الضغط على حائز الكرة من قبل لاعبي ريال مدريد ضعيفًا والتمرير غير دقيق، ما يشير إلى أن هذا الفريق لم يتم ضبطه كما كان في يونيو ويوليو الماضيين، فهل يكون كلاسيكو الأرض محطة لإعادة الفريق للمسار الصحيح؟.

وسيضطر زيدان للاعتماد على الثنائي رافاييل فاران وإيدير ميليتاو في منطقة قلب الدفاع رغم الكوارث التي تسببا فيها خلال مباراتي قاديش وشاختار دونيتسك.

وأكد الأطباء عدم قدرة الظهير الأيمن الدولي الإسباني “داني كاربخال” على اللحاق بمباراة الكلاسيكو بسبب إصابة في الركبة، كما سيتواصل غياب القائد “سيرخيو راموس” والظهير العائد من بايرن ميونخ “أودريوزولا”، بالاضافة إلى ثنائي خط الوسط “مارتن أوديجارد وإدين هازارد”.

عناق بيم مارسيلو وسيرخيو راموس بعد الفوز على اسبانيول وصدارة الليجا (صور:AFP)
عناق بيم مارسيلو وسيرخيو راموس بعد الفوز على اسبانيول وصدارة الليجا (صور:AFP)