آخر الأخبار الرياضيةافريقيااقتصاد رياضيالميركاتو المصريوكلاء

ما هي الخطوات القادمة لرئيس الزمالك “مرتضى منصور” ضد قرار اللجنة الأولمبية؟

مرتضى منصور يكشف عن خطواته القادمة ضد قرار اللجنة الأولمبية

أكد رئيس نادي الزمالك الموقوف عن ممارسة أي نشاط رياضي “مرتضى منصور” أنه سيتحرك ضد قرار تجميده من جانب اللجنة الأولمبية المصرية وفقًا للوائح والقوانين لإبطال مفعول القرار واستعادة نشاطه المعهود.

وادعى مرتضى منصور أن الجمعية العمومية لنادي الزمالك هي صاحبة القرار الوحيد في رحيله وليس قرار من اللجنة الأولمبية أو غيرها من مؤسسات.

وأوضح في تصريحات صحفية الخطوات القادمة التي سيتخذها ضد قرار اللجنة الأولمبية، قائلاً “سأتعامل وفق القانون. رحيلي عن الزمالك يخص الجمعية العمومية للنادي والتي اختارتني بأعلى نسبة أصوات على مستوى الأندية المصرية”.

وأضاف حامل لقب الدوري المصري عام 2015 “القانون يعظم دور الجمعية العمومية، وهؤلاء الأشخاص -أعضاء اللجنة الأولمبية- الذين أصدروا قرار إيقافي يخترقون القوانين ويخالفونها”.

وأكد “قمت بمخاطبة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة من أجل إلغاء القرار، كما رفعت دعوى قضائية أمام القضاء الإداري من أجل إبطال القرار، وهناك جلسة ستقام يوم 18 أكتوبر الجاري، لكنني سأعمل على تقصير المدة أكثر من ذلك، ولكن إذا تم الاستقرار على موعد الجلسة فلن تكون هناك أي أزمة بالنسبة لي”.

وشدد رئيس الزمالك الموقوف بقرار من اللجنة الأولمبية، على أن النادي لا يتحمل الانتظار في هذا الأمر الذي يؤثر على مسيرة القلعة البيضاء في كل المجالات.

وحرص مرتضى منصور على توجيه الشكر للجماهير، بعدما ساندوه ودعموه – على حد زعمه – ضد قرار اللجنة الأوليمبية، وكذلك وجه الشكر للرياضيين واللاعبين وأعضاء الجمعية العمومية للنادي على الدعم والمساندة.

كانت اللجنة الأولمبية المصرية قد أصدرت قرارًا رسميًا مطلع شهر أكتوبر الجاري بإيقاف مرتضى منصور عن العمل الرياضي لمدة 4 سنوات مع تغريمه 100 ألف جنيهًا مصريًا، وأبلغت جميع الاتحادات الرياضية المصرية بالقرار، وتم إبلاغ الهيئات الدولية بذلك مثل الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والاتحاد الأفريقي “كاف” واتحادات أخرى للألعاب التي ينافس فيها الزمالك مثل اليد والطائرة.

علي راضي

صحفي رياضي، مختص في الكرة المصرية والأفريقية.

مقالات ذات صلة