أخبار الرياضةسوق الانتقالات الإسبانيكرة القدم في أمريكا اللاتينية

سواريز | بكيت من معاملة برشلونة لي، وردة فعل ميسي لم تفاجئني

مهاجم برشلونة السابق تحدث لأول مرة عن رحيله عن النادي الكتالوني..

تحدث لويس سواريز عن كواليس رحيله عن “برشلونة”، بعد فوز منتخب أوروجواي على تشيلي في ملعب “كونتيناريو” في مونتيفيديو، في أول مباراة تأهيلية لكأس العالم 2022 في قطر.

وظهر سواريز في مقابلة صحفية مع تلفزيون الاتحاد الأوروجوياني لكرة القدم وأشار إلى رحيله عن نادي برشلونة حيث اشتكى مهاجم الأوروجواي مرة أخرى من الطريقة التي استخدمها النادي الكتالوني لإبلاغه بضرورة رحيله.

وقال مهاجم أتلتيكو مدريد الحالي: ” لقد كنت في برشلونة لمدة ست سنوات وكانت هناك طرق أخرى أفضل لإبلاغي بقرار الرحيل”.

وأشار لويس سواريز أيضًا إلى الرسالة التي أرسلها إليه صديقه وقائد برشلونة، ليونيل ميسي، عبر حسابه على انستجرام وقال : ” لم أتفاجأ بدعم ميسي علنًا لأنني أعرفه جيدًا. كنت أعرف بالفعل الألم الذي شعر به بسبب رحيلي عن النادي، لقد وقف معي بشكل عظيم.”

وأضاف عن تعليق النجم الأرجنتيني على مواقع التواصل الاجتماعي : ” طريقة التعامل، والشعور بأنهم يرمونك هو أكثر شيء مؤلم”.

واعترف سواريز أن الأسبوع الذي انتقل فيه من برشلونة إلى أتلتيكو مدريد كان صعباً جداً على المستوى العاطفي وقادته إلى البكاء، كما اعترف الأوروجوياني أن تلك الأيام “الخميس والجمعة والسبت والأحد” حتى وقت الظهور الأول مع الروخي بلانكوس كانت معقدة للغاية.

وقال سواريز : “لقد بكيت من أجل ما كنت مضطرًا للعيش فيه. لم أستقبل بشكل جيد الرسائل من النادي بأنهم يبحثون عن حل لتغيير جلد الفريق.”

وختم الهداف التاريخي الثالث للبلوجرانا حديثه بالتحدث عن أحد التفاصيل التي أساءت إليه أكثر من أي شيء في برشلونة في أيامه الأخيرة كلاعب النادي.

وقال مهاجم أوروجواي : “هناك أشياء لم تكن معروفة، لكنني كنت اذهب للتدريبات ويرسلونني جانبًا لأتدرب على انفراد لأنني لست جزءًا من مباراة 11 ضد 11”.

 

مقالات ذات صلة