الإنتر يضحي بنجمه الواعد من أجل نجولو كانتي

لا يزال نادي توتنهام هوتسبير يطارد مدافع إنتر ميلانو، ميلان سكرينيار (25 عامًا)، للظفر بخدماته خلال الميركاتو الصيفي الحالي.

الدولي السلوفاكي لم يبدأ لقاء الأمس أمام فيورنتينا بالجولة الأولى من الكالتشيو، وأعزى المدير الرياضي للنادي، بييرو أوزيليو السبب إلى أمور فنية، قائلًا..

“لم يبدأ اللقاء لأمور فنية، وبانتظاره العديد من المباريات القادمة، بالنسبة لي هو جزء من المشروع، لكن إن وصل عرض مالي مناسب، فبالنظر للوضع الإقتصادي، سننفتح على بيعه”.

وزعمت يومية “كوريري ديلو سبورت” أن الإنتر خفّض مطالبه المادية لبيع سكرينيار إلى توتنهام من 50 مليون إلى 40 أو ربما 35 مليون يورو، من أجل تمويل عملية استقدام نجولو كانتي.

ولا يزال متوسط ميدان تشيلسي يمثل أولوية قصوى لدى المدرب أنطونيو كونتي في الميركاتو الحالي لإكمال خط وسطه الخماسي، ومن أجل ذلك منح الضوء الأخضر لبيع سكرينيار.

وفد سكرينيار إلى الإنتر صيفية 2017 قادمًا من سامبدوريا برسوم بلغت قرابة 35 مليون يورو، ومنذ ذلك الحين بات اللاعب قطعة أساسية في الفريق ونجم لا غنى عنه.

زر الذهاب إلى الأعلى