آخر الأخبار الرياضيةأمريكا اللاتينيةالميركاتو الاسبانيكرة القدم وكورونا

أتلتيكو مدريد يؤكد إصابة دييجو سيميوني بفيروس كورونا

نتيجة PCR ايجابية للمدرب الأرجنتيني.

أفصحت إدارة أتليتكو مدريد عن حقيقة إصابة المدير الفني للفريق “دييجو سيميوني” بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وذلك في بيان رسمي عبر موقع العملاق الإسباني، اليوم الأحد.

وقالت إدارة أتلتيكو مدريد “اختبار PCR الخاص بالمدرب دييجو سيميوني كان إيجابيًا، إنه مُصاب بفيروس كورونا المستجد بعد جولة من الاختبارات أجريت يوم الجمعة الماضية”.

وأكد أطباء أتلتيكو مدريد أنه لا توجد أعراض واضحة حتى هذه اللحظة على دييجو سيميوني، لكنه سيعزل نفسه بدءًا من اليوم، وسيلتزم بالحجر الصحي في المنزل للمدة المطلوبة (14 يومًا) قبل إجراء اختبار آخر بعد نهاية فترة الحجر الصحي.

وقطع النادي معسكره التدريبي قبل الموسم في “سيجوفيا” في وقت سابق من الأسبوع الماضي، وسط تقارير عن اختبار إيجابي من لاعب احتياطي أو أحد لاعبي فريق الشباب، ما جعل النادي يجري اختبارات للفريق ككل تأكدت من خلالها إصابة المدرب الأرجنتيني.

ولم يتم إعلان نتيجة أي اختبار إيجابي آخر من خلال مجموعة الفحوصات التي تمت، لكن من المتوقع أن يخضع الفريق الأول لمزيد من اختبارات PCR يوم الثلاثاء المقبل وفقاً للبروتوكول الصحي المتفق عليه.

وحصل ثالث الدوري الاسباني في الموسم الماضي على بداية متأخرة للموسم الجديد، بسبب مشاركته في دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي، حين ودع من الدور ربع النهائي على يد ريد بول لايبزيج الألماني.

وقد يعود دييجو سيميوني على مقاعد بدلاء أتلتيكو مدريد في مباراته الافتتاحية بالدوري الإسباني عندما يستضيف غرناطة يوم 27 سبتمبر الجاري.

وسيتولى مساعد المدرب “نيلسون فيفاس” مسؤولية المباراة الودية خارج ملعبه أمام نادي “قاديش” الصاعد حديثًا من السيجوندا.