آخر الأخبار الرياضيةأوروبااقتصاد رياضيالميركاتو الانجليزي

ملاك مانشستر سيتي يعملون على توسيع إمبراطوريتهم في البرتغال

ملاك النادي الإنجليزي يسعون لشراء ناد برتغالي بعد التوغل في السوق الفرنسي..

يُجري ملاك مانشستر سيتي الإنجليزي مفاوضات من أجل شراء نادي “بورتيمونينسي” البرتغالي، بعد أيام قليلة من إتمام صفقة شراء نادي تروا الفرنسي.

ونجحت مجموعة سيتي لكرة القدم التي تضم نادي مانشستر سيتي الإنجليزي في الاستحواذ على نادي تروا، الذي ينشط في دوري الدرجة الثانية الفرنسي بعد أيام قليلة من انطلاق الموسم الكروي هناك.

حيث أعلن نادي مانشستر سيتي في بيان رسمي: “أعلنت مجموعة سيتي يوم الخميس استحواذها على نادي تروا الفرنسي. بذلك أصبح تروا النادي العاشر في المجموعة”.

وتمتلك مجموعة سيتي لكرة القدم أغلبية أسهم تسعة أندية أخرى في قارات العالم، وأصبحوا عشرة أندية بعد شراء نادي تروا الفرنسي، وهناك شائعات حول سيطرة نفس المجموعة على نادي بيراميدز المصري – كلام غير مؤكد بعد-.

وتواصلت مجموعة السيتي مع مالك نادي بورتيمونينسي ثيودور فونسيكا، من أجل أجل انضمام النادي البرتغالي إلى المجموعة.

يتواجد فونيسكا في أبو ظبي لإجراء محادثات حول الصفقة المقترحة بعد أن رفض بالفعل عرضًا بقيمة 35 مليون جنيه إسترليني لشراء النادي في أواخر العام الماضي.

وقد صرح منذ ذلك الحين أنه يريد ما يزيد قليلاً عن 133 مليون جنيه إسترليني للقيام بأعمال تجارية، ولكن من غير المحتمل أن يفي ملاك مانشستر سيتي بهذا السعر المطلوب.

وكانت مجموعة السيتي لكرة القدم قد اشترت بالفعل أندية في الولايات المتحدة الأميكية، أستراليا، الصين، اليابان، الهند، إسبانيا، أوروجواي، وبلجيكا، وذلك قبل إبرام صفقة شراء نادي تروا الفرنسي، كما تتطلع المجموعة أيضًا إلى شق طريقها في البرازيل والأرجنتين.

وينشط فريق بورتيمونينسي في الدوري البرتغالي الممتاز. وكانوا قريبين للغاية من الهبوط الموسم الماضي، لكن تم إنقاذهم بسبب هبوط فريق فيتوريا سيتوبال إلى الدرجة الثالثة بسبب مخالفات مالية.

جدير بالذكر أن مجموعة سيتي لكرة القدم يسيطر عليها أفراد العائلة الحاكمة بالإمارات إذ يملك حصة الأغلبية فيها الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

اقرأ ايضًا..

أحمد حمدي

صحفي رياضي في موقع ميركاتو داي ، عضو فريق الميركاتو الانجليزي

مقالات ذات صلة