آخر الأخبار الرياضيةالميركاتو المصري

رئيس الزمالك الأسبق يبُطل أكذوبة الاهلي ووكالة الاهرام

مرسي عطا لله يؤكد عدم مجاملة وكالة الاهرام للأهلي على حساب الزمالك..

أبطل رئيس الزمالك الأسبق مرسي عطا الله، أكذوبة مجاملة وكالة الاهرام للإعلان النادي الاهلي، في عهد رئيسها السابق حسن حمدي.

وقال مرسي عطا الله في تصريحات تلفزيونية لقناة أون تايم سبورت “ادعاءات البعض أن وكالة الاهرام كانت تجامل النادي الاهلي، بسبب ترأس رئيس الاهلي الأسبق حسن حمدي لها، كاذبة”.

وتابع رئيس الزمالك الأسبق “دائما كنا ننظر لمصلحة الاهرام، وليس مصلحة الاهلي أو الزمالك، وأن ما كان يحكم عمله بوكالة الاهرام، هو الورق والأرقام، والأهم هل عندما يتم تحديد رقم مقابل رعاية أي نادي، هل هناك معلنين سيقومون بتغطيته أم لا”.

وأضاف مرسي عطا الله “الانتماءات لم تكن تتحكم في أي مسؤول داخل وكالة الاهرام سواء أنا أو حسن حمدي وكذلك محمود الخطيب”.

وأتم: “قراري في أي عقد رعاية، لم يكن له دخل باسم النادي، كنت أنظر لمصلحة الاهرام، وما العائد والمكسب الذي ينبغي أن احققه للوكالة فقط”.

وتعرض رئيس الاهلي الأسبق، ونائبه آنذاك ورئيس النادي الحالي محمود الخطيب، لحملة منظمة امتدت لسنوات من قبل بعض مسؤولي وإعلاميو الزمالك، متهمين الثنائي، باستغلال مناصبهم بوكالة الاهرام من أجل مجاملة الاهلي.

وادعى مقدم البرامج بقناة الزمالك خالد الغندور مرارًا وتكرارًا أن البطولات التي حققها الاهلي خلال السنوات التي كان يجلس فيها حسن حمدي على مقعد رئاسة النادي، كانت بفضل دعم وكالة الاهرام له.

يذكر أن أخر عقد رعاية تم بين الاهلي ووكالة الاهرام في عهد حسن حمدي، كان 141 مليون جنيه مصري في 3 سنوات، بينما كانت رعاية الوكالة للزمالك حينها 25 مليون جنيه مصري لمدة موسم واحد.

اقرأ ايضًا..

كلمات دالة
إغلاق