أخبار الرياضةانتقالات المدربينسوق الانتقالات السعوديكرة القدم في أمريكا اللاتينيةلقاء خاص - حوارات وتصريحات حصرية

كاريلي: لن أكرر الخطأ الكارثي..وأرفض محاربة مدرب الهلال

مدرب اتحاد جدة يكشف حقيقة عرض أتليتكو مينيرو

اعترف مدرب اتحاد جدة، فابيو كاريلي، بأنه ارتكب خطأ فادح خلال فترة قيادته لـ”كورنثيانز” البرازيلي، حيث فشل في إيجاد تشكيلة ثابتة للفريق، وقام بالعديد من التغييرات؛ مما تسبب في انهيار الثقة بين اللاعبين، وتراجع النتائج بصورة كبيرة.

وقضى المدرب البرازيلي 11 عامًا مع كورنثيانز، كان في اللجنة الفنية لمدة ثماني سنوات، ثم تم تعيينه كمدير فني في نهاية عام 2016، بعد أن غادر تشيتشي لقيادة المنتخب البرازيلي، وفاز مدرب الاتحاد مع كورنثيانز ببطولة “باوليستا” عامي 2017 و2018، وبطولة الدوري البرازيلي عام 2017.

وتعرض فابيو كاريلي للإقالة من تدريب كورنثيانز في نوفمبر 2019، وتعاقد مع نادي الاتحاد السعودي في فبراير 2020، خلفا للمدرب الهولندي تين كات.

اقرأ ايضًا: مدرب اتحاد جدة يُسكت “مُروجو” الشائعات، ويؤكد: لست نادمًا!

وقال المدرب البرازيلي في تصريحات حصرية لصحيفة “لانس” البرازيلية إن الخيارات كانت محدودة أمامه بعد الرحيل عن كورنثيانز.

وأوضح “سبق أن قلت ذلك في بعض المقابلات. أعتقد أنني كنت مخطئًا في عدم ثبات التشكيلة في عام 2019، لقد حركت الفريق كثيرًا محاولًا العثور على تشكيل أفضل وهذا يزيل القليل من الثقة”.

وتابع “بعض الخصائص كانت مفقودة، نعم، لقد أوضحت ذلك دائمًا. لم يكن الأمر يتعلق أبدًا بنقص الجودة، ولكن الخصائص المختلفة لتحقيق توازن أفضل كانت غائبة”.

ما حقيقة عرض أتليتكو مينيرو لكاريلي؟

عندما غادر كورينثيانز، ظهرت شائعات عن اقتراح محتمل من أتلتيكو مينيرو بعد نهاية البطولة البرازيلية. ومع ذلك، فإن هذا لم يحدث. ويقول كاريلي إنه لم يتلق عروضًا جادة من الأندية البرازيلية، وأنه علم بالاهتمام من خلال الصحف فقط.

المدرب البرازيلي فابيو كاريلي (صور: Getty)
المدرب البرازيلي فابيو كاريلي (صور: Getty)

واعترف المدرب صاحب الـ46 عامًا “لم أتلق أي عرض، كل ما أعرفه عن الاهتمام كان من الصحافة، لكن لم يكن هناك اتصالاً حقيقيًا، كانت مجرد استطلاعات”.

وختم في تلك النقطة “أوافق على العمل بالطبع مع أتليتكو مينيرو. أنا مدرب محترف، وما زلت في بداية مسيرتي التدريبية، لذلك لا أرى أية مشكلة في ذلك. لديّ الكثير من المودة لقصتي في كورينثيانز، لكنني مدرب محترف”.

مدرب الهلال والأجانب في البرازيل

في الآونة الأخيرة حضر العديد من المدربين الأجانب إلى البرازيل، أبرزهم البرتغالي جورجي جيسوس، مدرب الهلال السعودي السابق، الذي حقق مع فلامنجو طفرة هائلة شهدت تتويجه بلقبي الدوري المحلي وكوبا ليبرتادوريس والتأهل لنهائي كأس العالم للأندية.

المدرب البرازيلي فابيو كاريلي (صور: Getty)
المدرب البرازيلي فابيو كاريلي (صور: Getty)

كان جورجي جيسوس صاحب الـ65 عامًا قد رحل عن تدريب الهلال في عام 2019، وتولى بعدها قيادة فلامنجو ليقوده إلى تحقيق كم كبير من البطولات في وقت قصير، كان آخرهم كأس السوبر البرازيلي.

وعلق مدرب اتحاد جدة على الأمر بقوله “أعتقد أنه من الشائع انتقاد البعض للمدربين الأجانب في البرازيل، والقول بأنهم لا يقدموا أي إضافة، لكن عندما يأتي المدربين الأجانب المؤهلين تأهيلاً عالياً إلى البرازيل ويقومون بعمل على هذا المستوى. فهذا أمر رائع”.

وأنهى فابيو كاريلي “أقولها دائمًا: سيكون للمدربين الجيدين دائمًا مساحة وسيتم الترحيب بهم، سواء كانوا من دولة أخرى، أو شباب برازيليين. لم يكن هناك قط “نزاع” بيننا ضدهم، أو محاربة لهم، التقنيين الجيدين مُرحب بهم دائمًا”.

كاريلي مع الاتحاد

تولى كاريلي قيادة العميد السعودي منذ فبراير 2020، خلفا للمدرب الهولندي تين كات، وخاض مع النمور 4 مباريات فقط، فاز مرة، وتعادل مثلها، وخسر مباراتين، وسجل 7 أهداف واستقبل 5 أهداف.

وتسببت جائحة كورونا في إيقاف النشاط الكروي حول العالم منذ منتصف مارس الماضي، ويتبقى على نهاية الدوري السعودي (دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين) 8 جولات، وسيتم إعلان مصير المسابقة في منتصف يونيو المقبل، إما بتحديد موعد الاستئناف، أو الغاء الموسم.

اقرأ ايضًا

مقالات ذات صلة