آخر الأخبار الرياضيةاقتصاد رياضيالميركاتو الانجليزيالميركاتو السعودي

لاعب نيوكاسل السابق يتعرض لهجوم ساخر بسبب صندوق الاستثمار السعودي

أكد أوليفر بيرنارد أن الإعلان رسميا عن الاستحواذ على نيوكاسل سيتم خلال 24 ساعة..

تلقى مدافع نيوكاسل السابق، أوليفر بيرنارد، انتقادات وسخرية لاذعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تأكيده يوم الإثنين الماضي أن “مصدر موثوق” أخبره أنه سيتم الإعلان رسميا، خلال 24 ساعة، عن صفقة الاستحواذ على نيوكاسل من جانب صندوق الاستثمار السعودي، بعد مرور 41 يومًا عن تسليم الصفقة إلى رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز للموافقة على الاتفاق.

وأعلن الفرنسي برنارد، يوم الإثنين الماضي، عبر برنامج “Football Matters”، أنه واثق بنسبة 80 % أنه سيتم الإعلان عن الصفقة رسميا أمس الثلاثاء، وبالطبع في هذه الأيام عندما يقوم شخص ما بتقديم مثل هذا الادعاء، بغض النظر عن مدى هشاشته، فإنه يتصاعد بسرعة عبر وسائل الإعلام.

زخم إعلامي

وعقب تصريحات مدافع الماكبايس السابق، ظهر العديد من العناوين الرئيسية في وسائل الإعلام المحلية والعالمية يوم الثلاثاء، منها “عشاق نيوكاسل يتفاعلون وإعلان صفقة الاستحواذ اليوم”، مصدر موثوق يؤكد أن الاستحواذ سيحدث اليوم”، “لاعب نيوكاسل يونايتد السابق يدعي بجرأة أنه سيتم الإعلان عن الاستحواذ اليوم”، لكن “ملحمة” الاستحواذ الرسمي على نيوكاسل أمس الثلاثاء انتهت دون أي جديد.

إذا كنت تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي، أعتقد أنك ستجد أنه أمر لا يصدق عدد الأشخاص الذين ادعوا أنهم يعرفون على وجه اليقين أن الاستحواذ على نيوكاسل يونايتد سيحدث أمس الثلاثاء، وجميعهم حصلوا على المعلومة من مصدر جيد جدًا!

وهاجمت جماهير نيوكاسل لاعب الفريق السابق، وقالت أن ما قاله محض “هراء”، معتبرين أن لديه رغبة في جذب الانتباه بأي طريقة، مما جعله يشعر بأن عليه قول أكاذيب أكثر سخرية من أي وقت مضى، فيما حاول البعض الدفاع عن برنارد، وأوضحوا أنه حصل على المعلومة من صحفي ما، يريد أيضًا الحصول على القليل من الاهتمام والتظاهر بأنه يعرفون شيئًا من “مصادره الجيدة”.

الصفقة المُنتظرة

ويرغب صندوق الاستثمار السعودي في الاستحواذ على ملكية نادي نيوكاسل يونايتد بمقابل قد يصل إلى 300 مليون جنيه استرليني، وتأخر الإعلان عن حسم الصفقة بشكل رسمي؛ بسبب الشكوى التي تقدم بها يوسف العبيدلي، الرئيس التنفيذي لشبكة “بي إن سبورتس“، حيث بعث خطابات إلى رابطة الدوري الإنجليزي “البريميرليج”، والأندية العشرين المنافسة في المسابقة، وطالب فيها بعدم إتمام صفقة بيع نيوكاسل إلى مستثمر سعودي، على خلفية مزاعم تتعلق بانتهاك السعودية حقوق البث التليفزيوني الخاصة بالشبكة القطرية، من خلال إذاعة مباريات البريميرليج ودوريات أوروبية أخرى على قنوات “beoutQ”.

وستقوم رابطة الدوري الإنجليزي بالنظر في أمر الخطابات المُرسل إليها، وتحديد ما إذا كان هناك “دليل قوي” على وجود علاقة بين beoutQ وقادة صندوق الاستثمارات العامة السعودي، الذي استحوذ على نيوكاسل يونايتد، من عدمه، فيما رفضت الحكومة البريطانية التدخل في هذا الأمر، حيث تركت الحرية لرابطة الدوري الإنجليزي باتخاذ القرار النهائي بشأن صفقة بيع نيوكاسل.

ومن المنتظر أن يستحوذ صندوق الاستثمار السعودى على نسبة 80% من ملكية نيوكاسل، أما الـ20% المتبقية من أسهم النادى فستكون كما هى مقسمة بالتساوى بين سيدة الأعمال البريطانية أماندا ستافيلى بنسبة 10%، ورجلى الأعمال ديفيد وسايمون روبين بنسبة 10%.

ويحتل نيوكاسل يونايتد حاليا المركز الـ13 بجدول ترتيب الدورى الإنجليزى برصيد 35 نقطة قبل توقف مسابقة البريميرليج بسبب تفشى جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة..

 

كلمات دالة
إغلاق