آخر الأخبار الرياضيةأوروباالميركاتو الانجليزي

يورجن كلوب يعترف بمخاوفه لجمهور ليفربول

إدارة ليفربول بقيادة "جون هنري" لم تُفكر للحظة في إقالة كلوب رغم خيبات البداية..

اعترف المدير الفني الألماني “يورجن كلوب” لجمهور ليفربول، بالمخاوف التي أحاطت به في بداية مسيرته التدريبية مع الفريق، عندما أخفق في التتويج بلقب كأس الاتحاد الأوروبي (الدوري الأوروبي) وخسر المباراة النهائية أمام إشبيلية الإسباني بثلاثة أهداف لهدف، مؤكدًا بأنه كان يستعد لتلقي خبر الإقالة.

وقال يورجن كلوب في حديث خص به قناة سكاي سبورتس البريطانية “كان من الواضح أن الأوضاع لن تكون على ما يُرام بين يوم وليلة، كانت رغبة الجميع أن نتحسن لكننا لم نستطع القيام بذلك بالسرعة الكافية، لذا طلبت بالمزيد من الوقت”.

وأنهى ليفربول موسم 2016/2015 في المرتبة الثامنة بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 60 نقطة، متخلفًا عن متصدر البريميرليج آنذاك “ليستر سيتي” بفارق 21 نقطة.

لكن الفريق تحسن في الموسم التالي 2017/2016، بفضل تجديد الثقة في يورجن كلوب من قبل ملاك ليفربول “مجموعة فنواي سبورتس”، ليظفر الفريق تحت قيادة مدرب بوروسيا دورتموند الأسبق بالمركز الرابع برصيد 75 نقطة رغم تخلفه عن متصدر المسابقة آنذاك “مانشستر سيتي” بفارق 25 نقطة، ويخسر نهائي دوري أبطال أوروبا 2018 أمام ريال مدريد في كييف بأوكرانيا.

إدارة ليفربول كلمة السر

في الموسم الثالث تطور ليفربول أكثر من أي وقت مضى، ونافس على لقب البريميرليج حتى الرمق الأخير، قبل أن يخسره بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي، علمًا بأنه تُوج بلقب دوري أبطال أوروبا 2019 بعد فوزه على توتنهام هوتسبير 2/صفر في ملعب أتلتيكو مدريد.

أوضح يورجن كلوب خلال حديثه مع سكاي سبورتس “لم يسبق لي التعرض للإقالة خلال مسيرتي المهنية، لهذا لم تكن لديّ خبرة للتعامل مع خطر الإقالة. كنت على علم بأن الأجواء هنا مختلفة عن ألمانيا، وإذا لم أحقق نتائج سريعة سأخسر وظيفتي”.

وكشف كلوب “حصلت على الوقت اللازم في ليفربول مع جميع أعضاء الجهاز الفني، والأمر الجيد هو أننا حققنا نتائج إيجابية خلال أول ست أو سبع أو ثماني مباريات لنا مع الفريق، والإدارة أدركت أننا نسير على الطريق الصحيح منذ تلك اللحظة، ولم يشككوا ولو ثانية واحدة في عملي”.

وأضاف “الإدارة منحتني الثقة الكاملة وقالوا إننا نمضي في الطريق الصحيح، وهذا أتى بثماره. عندما خسرنا نهائي الدوري الأوروبي أمام إشبيلية ثم خسرنا أمام مانشستر سيتي في الدوري وريال مدريد في نهائي دوري الأبطال، أعتقد أن الخبراء قالوا إنه يجب حدوث تغيير إذا لم نفز في العام التالي، لكن داخليًا لم يفكر أي شخص في ذلك”.

وخلال الموسم الحالي 2020/2019 تربع “ليفربول كلوب” على عرش المسابقة بفارق 25 نقطة عن مانشستر سيتي قبل 9 جولات من نهاية الموسم، إلا أن تفشي فيروس كورونا أرجأ فرحة واحتفال جمهور الريدز بأول لقب دوري منذ 30 عامًا إلى أجل غير مُسمى.

كلمات دالة
إغلاق