آخر الأخبار الرياضيةآسياأمريكا اللاتينيةأوروباافريقيااقتصاد رياضيالميركاتو الايطاليكرة القدم وكورونا

إنفانتينو ينتظر عودة الحياة لكرة القدم رغم حصار كورونا

إنفانتينو وكانافارو يُعربان عن تفاؤلهم حيال استئناف النشاطات الكروية..

أعرب كل من السويسري “جياني إنفانتينو” رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، والنجم الإيطالي المعتزل “فابيو كانافارو”، عن تفاؤل حذر حيال استئناف النشاطات الكروية في الوقت الذي يعاني فيه العالم من فيروس كورونا المستجد.

وقال إنفانتينو، الذي بلغ عامه ال50 اليوم الاثنين، في تصريحات لصحيفة “لاجازيتا ديللو سبورت” الإيطالية: “الصحة تأتي أولا، ثم البقية”.

وأضاف: “البقية ستكون للمسؤولين، وهذا يعني الأمل في الأفضل والاستعداد للأسوأ. بدون ذعر، دعنا نقولها بوضوح سنلعب مرة أخرى عندما نتمكن من فعل ذلك دون تعريض صحة أي شخص للخطر”.

وطالب الرئيس السويسري للفيفا، الاتحادات الوطنية وروابط بطولات الدوري حول العالم، باتباع توصيات الحكومات ومنظمة الصحة العالمية، واصفا الأطباء والممرضات الذين يخاطرون بحياتهم من أجل علاج المصابين، بالأبطال.

وتحدث – إنفانتينو – عن صعوبات تنسيق المواعيد الخاصة بالارتباطات الدولية وكذلك المنافسات المحلية، بالإضافة لمناقشة عقود لاعبي كرة القدم، في الوقت الذي من المحتمل أن يمتد فيه الموسم إلى ما بعد المواعيد المحددة، كما تحدث عن الآثار المحتملة طويلة الأجل للأزمة الراهنة.

وتحدث “كانافارو”، بطل كأس العالم 2006 مع إيطاليا، والذي يدرب فريق “جوانزهو إيفرجراند” الصيني حاليا، للإذاعة العامة “راديو 1” في إيطاليا.

وقال – كانافارو – إنه سيكمل فترة الحجر الصحي في منزله يوم الجمعة المقبل، وذلك بعد أسبوعين من عودته من الصين.

وأضاف أنه من المتوقع أن يستغرق الأمر حتى منتصف أبريل لانطلاق الدوري الصيني الممتاز، والذي كان من المقرر ان ينطلق في 22 من فبراير الماضي، وينتهي في 31 من أكتوبر المقبل.

فابيو كانافارو - مدرب فريق "جوانزهو إيفرجراند" الصيني (صور:Google)
فابيو كانافارو – مدرب فريق “جوانزهو إيفرجراند” الصيني (صور:Google)

وتم الإعلان عن وجود 15 حالة بين لاعبي الدوري الإيطالي مصابين بالفيروس الذي بدأ في شهر ديسمبر في الصين، بينما أصبحت إيطاليا الدولة الأكثر تضررا في العالم، مع وفاة 4765 مصاب بالمرض حتى وقت متأخر من أمس الأحد، وووجودما يقرب من 60 ألفا أصيبوا بالفيروس.

وقال كانافارو: “لم تكن لدينا حالات إيجابية في فريقنا، لكن يجب أن نكون حذرين للغاية”.

اقرأ ايضا..

كلمات دالة

سامي مصطفى

صحفي في موقع ميركاتو داي
إغلاق