أخبار الرياضةأخبار سوق الانتقالات الانجليزي

الرجل الأفضل – الأرجل الأسوأ | مانشستر يونايتد – مانشستر سيتي

من كان الأفضل والأسوأ في ديربي مانشستر؟

هزم فريق مانشستر يونايتد جاره مانشستر سيتي، على “ملعب أولد ترافورد”، في قمة مباريات الجولة الـ29 من مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وكرر اليونايتد فوزه إيابًا على ملعب الأولدترافورد 2-1، بعدما ربح مباراة الذهاب على ملعب الاتحاد بهدفين مقابل هدف، ليعود إلى هيمنته السابقة على مدينة مانشستر.

وأهدى الشياطين الحمر هدية لغريمهم ليفربول، حيث بات الأخير أقرب من أي وقت مضى للفوز بلقب البريميرليج، الذي يمكن أن يحسم خلال قمة الريدز ضد السكاي بلو.

قدم لكم موقع ميركاتو داي بث مباشر لإستضافة مانشستر يونايتد فريق “مانشستر سيتي” في أهم مباريات اليوم الأحد 8-3-2020 لحساب الأسبوع الـ29، في الدوري الإنجليزي الممتاز.

اضغط هنا لمتابعة البث المباشر وتفاصيل المباراة

الرجل الأفضل | برونو فيرنانديز (مانشستر يونايتد)

اللاعب الذي يستحق لقب “الساحر” عن كل جدارة واستحقاق، ليس فقط لمستواه وسحره في أرضية الملعب، ولكن نظرًا لأن ما قدمه لليونايتد، والنقلة التي فعلها في حق الفريق، لا يستطيع القيام بها سوى ساحر حقيقي.

رغم أن اللقاء كان أول ديربي له، إلا أن برونو استطاع فرض نفسه على كل اللاعبين على أرضية الميدان، كان الأفضل دون نقاش، واستطاع بذكاء “فريد” حسم المباراة، عن طريقة إهدائه لتمريرة حريرية وضعت الفرنسي “أنتوني مارسيال” أمام فرصة لا تضيع للتسجيل.

حسابات اليونايتد كانت بحاجة منذ اعتزال “بول سكولز” إلى لاعب وسط يستطيع الاختراق من العمق وتمرير كرة غير متوقعة، اللمسة قبل الأخيرة في مانشستر يونايتد كانت غائبة لسنوات، وأعادها برونو، الذي يمتاز كذلك بالدور القيادي الواضح في توجيه وتحريك زملائه.

الفرنسي “أنتوني مارسيال” كان من نجوم المباراة كذلك، سجل وتسبب في الكثير من الخطورة على مرمى السيتي.
برونو فيرنانديز مانشستر يونايتد ضد مانشستر سيتي

الرجل الأسوأ | جواو كانسيلو (مانشستر سيتي)

الظهير الذي يبدو أنه نسى كرة القدم بعد انتقاله للمان سيتي، ومن يتحمل هذا الأمر غير “بيب جوارديولا”، الذي إما يجلسه على مقاعد البدلاء أو يدفع به كظهير أيسر!

اليوم عاد كانسيلو دون مقدمات ليشارك كظهير أيمن بصفة أساسية، ولكنه اصطدم بجناح عالمي بقدرات “أنتوني مارسيال”، جعله يكره اليوم الذي انتقل فيه من الدوري الإيطالي إلى الملاعب الإنجليزي.

الفرنسي أخذ يصول ويجول من الجبهة اليسرى، حتى تمكن من إهانة البرتغالي في أكثر من مناسبة، عن طريق المراوغات والتحرك الذكي، وفي لقطة الهدف كان البرتغالي ساذجًا للغاية، وهي سذاجة استمرت طوال اللقاء، ومنحت مارسيال انفرادين أمام المرمى.

أنتوني مارسيال وكانسيلو مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي
أنتوني مارسيال وكانسيلو مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي

مقالات ذات صلة