اخر الاخبار الرياضيةالميركاتو الانجليزيكرة القدم وكورونا

فيروس “كورونا” يدفع الحكومة البريطانية لإعطاء أوامر بإلغاء الدوري الإنجليزي

صدمة لكل عاشق لنادي ليفربول

أظهرت الحكومة البريطانية “صرامة” واضحة من خلال تعاملها مع ملف فيروس “كورونا”، المنتشر في العالم، والذي يسبب أزمات على كافة الأصعدة سواء الرياضية أو غيرها.

ودخل الفيروس المملكة المتحدة، وحدث خلال الأسبوع المنصرم أول حالة انتقال للعدوى بين شخصين إنجليزيين، وهو ما دق ناقوس الخطر لدى السلطات البريطانية.

وأعطت الحكومة أوامرها لرابطة الدوري الإنجليزي والاتحاد الوطني، بإلغاء أي مسابقة أو بطولة فورًا، في حالة إصابة أي لاعب بالفيروس “الخبيث”، وهو ما يهدد موسم تتويج ليفربول باللقب، بعد 30 عامًا من الغياب.

واتخذت الرابطة قرارًا رسميًا بمنع مصافحة اللاعبين لبعضهم البعض قبل المباريات، وإلغاء تشابك الأيدي مع الأطفال أثناء دخول الملاعب، رغم الاحتكاكات الجسدية المتوقعة في المباريات.

ويتصدر نادي ليفربول حاليًا مسابقة الدوري الإنجليزي، وبات بحاجة إلى الفوز في 4 مباريات فقط، من أجل حسم اللقب بشكل رسمي، في ظل فشله في الفوز مؤخرًا على فريق واتفورد، في مباراة الخسارة بثلاثية.

فيروس كورونا وليفربول

وسبق وعبر مدرب ليفربول “يورجن كلوب” عن ثقته، في مشجعي “الريدز “وعدم تصديقهم لأشياء مثل الحديث عن فيروس “كورونا” وإمكانية تهديده لموسم الدوري الإنجليزي الممتاز.

ولكن الأمر أصبح حقيقة، بعدما نشرت “BBC” وعدة مصادر موثوقة داخل بريطانيا تصريحات عن مسؤولين في الحكومة البريطانية، أشارو من خلالها أن سلامة أي شخص أهم من أي تظاهرة رياضية.

هل سيكون ليفربول بطلاً في حالة إلغاء البريميرليج؟

ومن المنتظر في حالة اتخاذ قرارًا بتلك القوة، أن تتكبد رابطة أندية البريميرليج، وفرق الدوري الإنجليزي ودوري “التشامبيون شيب” خسائر مادية فادحة، بسبب عقود الرعاية والبث التلفزيوني التي تضخ مليارات الجنيهات الاستيرلينية.

مراسل ميركاتو داي

أخبار وتقارير خاصة من مراسلي ميركاتو داي في الوطن العربي
زر الذهاب إلى الأعلى