أخبار الرياضةاخبار كرة القدم في افريقياسوق الانتقالات المغربيمباريات اليوم حول العالم

الرجاء يحقق المطلوب ويهزم مازيمبي بثنائية نظيفة في كازابلانكا

الرجاء يهزم مازيمبي بثنائية مستحقة على ملعب محمد الخامس في كازابلانكا....

انتصر الرجاء البيضاوي المغربي بهدفين دون رد أمام ضيفه مازيمبي الكونجولي في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا، مساء اليوم الجمعة، على ملعب محمد الخامس في مدينة الدار البيضاء “كازابلانكا”.

وتضمن هذه النتيجة تأهل العملاق المغربي إلى نصف النهائي، إذا ما نجح في التعادل بأي نتيجة أو الخسارة بهدف واحد خلال مباراة الإياب المقرر لها على ملعب مازيمبي الأسبوع المقبل.

وسجل الهدف الأول للرجاء “بن مالانجو” برأسية بعد تلقيه تمريرة عرضية من ركلة ركنية نفذها سفيان رحيمي من الجهة اليسرى بالقدم اليمنى.

ورفض بن مالانجو الاحتفال بهذا الهدف المُبكر، احترامًا لزملائه القدامى، حيث انضم لصفوف الرجاء من مازيمبي خلال الميركاتو الصيفي الماضي، في صفقة انتقال حر.

وبسط الرجاء سيطرته على أحداث الشوط الأول وكان يستحق تسجيل المزيد من الأهداف، حتى في غياب المايسترو “محسن متولي” العائد من الإصابة بعد غياب دائم ١٥ يومًا.

وهدد مازيمبي مرمى الحارس “أنس الزنيتي” في عدة لقطات، وكاد يُسجل هدف التعديل، لولا تدخل المدير الفني للرجاء “جمال السلامي” الذي قرر إشراك كل من حميد أحداد ومحسن متولي لضبط إيقاع خط الوسط.

وفي الدقيقة ٧٨ نجح محسن متولي في صناعة الهدف الثاني بتمريرة عرضية عكسية مذهلة بالقدم اليمنى من الجهة اليسرى وجدت رأس المدافع المتقدم لأداء الدور الهجومي “بدر بانون” ليضعها على أقصى يسار الحارس الذي حاول عليها دون جدوى.

وسبق لبدر بانون تسجيل أربعة أهداف في المباريات السابقة من دوري أبطال أفريقيا هذا الموسم، أحدهم أمام فيتا كلوب الكونجولي وآخر أمام الترجي التونسي.

وقدم المهاجم المعار من الزمالك “حميد أحداد” مستوى مذهل في المهام الدفاعية خلال الدقائق العشر الأخير من المباراة، بالعودة بصفة مستمرة للتغطية وتشتيت الكرة أو استعادتها من جناح مازيمبي، وهو الشيء نفسه الذي فعله محسن متولي بالعودة دائمًا إلى وسط ملعب الرجاء لبدء الهجمة، الأمر الذي قلل من فرص مازيمبي، لينتهي الشوط الثاني دون فرص إضافية للزوار.