آخر الأخبار الرياضيةافريقيااقتصاد رياضيالميركاتو التونسيالميركاتو المصري

الترجي ينجو من كمين مخيف في ستاد القاهرة

ستاد الرعب كان يتجهز لاستعادة عافيته أمام الترجي لولا تدخل مرتضى منصور...

نجا بطل تونس وحامل لقب دوري أبطال أفريقيا في الموسمين الماضيين الترجي الرياضي من كمين مخيف في ستاد القاهرة الدولي المعروف بـ ستاد الرعب، حيث كان من المتوقع حضور 100 ألف متفرج لمؤازرة خصمه القادم في مباراة ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا يوم 29 فبراير الجاري “الزمالك“.

وأوصى رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور بعدم حضور 100 ألف متفرج، وطبع 30 ألف تذكرة فقط، من أجل مُعاقبة أولئك الذين خرجوا عن النص في مباراة الزمالك ومازيمبي في الجولة قبل الأخيرة من دور المجموعات، عندما انتهى اللقاء بالتعادل السلبي.

وكانت قناة الزمالك قد نشرت بيانًا لمرتضى منصور يؤكد فيه إلغاء بطاقة المشجع وعدم السماح للجمهور بالحضور بكميات كبيرة، باستثناء أعضاء الجمعية العمومية.

وشهدت مباراة مازيمبي حضور حوالي عشرة آلاف مشجع، الأمر الذي أغضب مرتضى منصور ومجلس الإدارة، فضلاً عن هتاف البعض ضده في المدرجات.

وقرر الزمالك مقاطعة شركة تذكرتي المختصة في حجز التذاكر واستخراج بطاقة المشجع منها.

وعاد مرتضى منصور ليشدد على أنه لن يسمح بحضور أكثر من 30 ألفًا، رغم تمنيه تواجد 100 ألفًا لمؤازرة الفريق لتحقيق فوز كبير على الترجي يُسهل المأمورية فيما بعد على الملعب الأولمبي برادس والذي لم يخسر عليه الترجي منذ مدة طويلة في المنافسات القارية حتى خسر أمام شبيبة القبائل في مباراة تحصيل حاصل بالجولة الأخيرة من دور المجموعات هذا الموسم بهدف دون رد.

وقال مرتضى منصور كنت أتمنى حضور 100 ألف متفرج في مباراة الترجي، لكن هذا أمر صعب في وجود قلة تسعى للخروج عن السلوك والنظام، وهذا ما لن أسمح بحدوثه في المباراة القادمة أمام الترجي”.

وأضافبعد التتويج بكأس السوبر الأفريقي وعودة الثقة إلى الجماهير، أتوقع امتلأ مدرجات الزمالك بالجماهير في مباراة كأس السوبر المصري أمام الأهلي في مدينة أبو ظبي.

موقعة الجلابية أبريل 2011 في مباراة الزمالك والأفريقي التونسي ستاد القاهرة دوري أبطال أفريقيا (صور: TV)
موقعة الجلابية أبريل 2011 في مباراة الزمالك والأفريقي التونسي ستاد القاهرة دوري أبطال أفريقيا (صور: TV)

ولا تزال لقطة اقتحام جمهور الزمالك لأرض ستاد القاهرة يوم 2 أبريل 2011 عقب الخروج من دور ال32 لبطولة دوري أبطال أفريقيا أمام فريق الأفريقي التونسي، تطارد مرتضى منصور ومسؤولي النادي منذ ذلك الوقت.

ويتوخى الزمالك الحذر في السماح لجمهوره بحضور المباريات بالمسابقات القارية على ستاد القاهرة لتجنب مثل تلك الحوادث، حيث غرم النادي مبلغ 80 ألف دولار وحُرم من المساندة الجماهيرية لمباراتين على الصعيد القاري بسبب تلك الواقعة التي سُميت في وسائل الإعلام بـ “موقعة الجلابية” نسبة لظهور أحد مشجعي الزمالك بالرداء الشعبي المحلي.

موقعة الجلابية أبريل 2011 في مباراة الزمالك والأفريقي التونسي ستاد القاهرة دوري أبطال أفريقيا (صور: TV)
موقعة الجلابية أبريل 2011 في مباراة الزمالك والأفريقي التونسي ستاد القاهرة دوري أبطال أفريقيا (صور: TV)

كلمات دالة
إغلاق