أهداف المبارياتاخر الاخبار الرياضيةالسبت الكرويالميركاتو الاسبانيمباريات اليوم

أهداف مباراة ريال مدريد وإشبيلية في الدوري الاسباني

ريال مدريد يهزم إشبيلية في قمة مباريات اليوم بالدوري الإسباني اليوم السبت 18-1-2020...

اجتاز ريال مدريد عقبة ضيفه العنيد “إشبيلية” مساء اليوم السبت 18-1-2020، ضمن مباريات الجولة الـ 17 من الدوري الإسباني، وهزمه بنتيجة 1/2 ليعتلي صدارة جدول الترتيب بشكل مؤقت لحين انتهاء برشلونة من مباراته لحساب نفس الجولة.

ولم يقدم ريال مدريد ما يشفع له لإنهاء الشوط الأول متعادلاً من دون أهداف، حيث لعب إشبيلية مباراة كبيرة وسجل هدفًا برأسية نموذجية للاعب الهولندي لوك دي يونج، ألغاه الحكم بعد مراجعة تقنية الفيديو المساعد “فار” بسبب تعرض مدافع الريال “ميليتاو” للعرقلة.

وأكد الخبير التحكيمي لقناة بي إن سبورتس “جمال الشريف” صحة قرار الحكم بين شوطي المباراة، قائلاً “الهدف الذي سجله إشبيلية غير صحيح لوجود نية العرقلة لدى لاعب إشبيلية جوديل للاعب ريال مدريد ميليتاو”.

وأضاف “حركة لاعب إشبيلية استهدفت افساح الطريق أمام لوك دي يونج لتحويل الكرة العرضية بالرأس بأريحية دون مضايقات دفاعية..لو لم يتحرك جوديل بالكتف وتقدم بتلك الخطوة واصطدم به ميليتاو لتم احتساب الهدف”.

وخلال الشوط الثاني استعاد ريال مدريد جزء كبير من مستواه، وبدأ يجتاز مشكلة غياب فيديريكو فالفيردي بداعي الإيقاف، لينجح في تسجيل هدف التقدم بواسطة لاعب الوسط البرازيلي “كاسيميرو” الذي تحرر في الخطوط الأمامية على غير العادة بأمر من زين الدين زيدان وسط استسلام المهاجم الوحيد “يوفيتش” للرقابة الدفاعية.

وفي الدقيقة 57 استغل كاسيميرو تمريرة بينية بكعب القدم من يوفيتش، تسلمها داخل منطقة الجزاء ثم رفعها من فوق رأس حارس المرمى لحظة خروجه لغلق زاوية التسديد، ليضع ريال مدريد في المقدمة.

وقرر بعدها زيدان تحسين مستوى خط الهجوم بالدفع بالثنائي كريم بنزيمة وفينيسيوس جونيور بدلاً من يوفيتش ورودريجو لتحسين على أمل إضافة هدف جديد، لكن جاءت الرياح بما لا تشتهي سفن زيزو وتلقت شباك الريال هدفًا من تصويبة قوية للاعب لوك دي يونج بعد تعاونه مع المغربي منير الحدادي على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 63.

لم يتأثر بهدف إشبيلية أو بنزول الوافد الجديد يوسف النصيري بدلاً من الحدادي، وعمل على تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 68، والذي سجله كاسيميرو بضربة رأسية نموذجية بعد عرضية لوكاس فاسكيز، مستفيدًا من الرقابة الصارمة على كريم بنزيمة عند تمرير الكرة العرضية من الجهة اليمنى.

أهداف ريال مدريد وإشبيلية

اضغط هنا لمشاهدة الأهداف

محمود ماهر

صحفي وكاتب رياضي مصري. مؤسس النسخة العربية لموقع Goal.com العالمي ورئيس تحريره عامي 2009 و2010، محلل رياضي في قناة RT الروسية، وعضو فريق كُتاب موقع قناة "العربية"، ومراسل في كأس العالم للأندية 2013 و2014 وكأس القارات 2017 وكأس العالم 2018، ودوري أبطال أفريقيا 2012-2018.، صحفي سابق في جريدة الكورة اليوم المصرية، وموقع البطولة المغربي، ورئيس تحرير موقع ميركاتو داي.
زر الذهاب إلى الأعلى