أوروبااخر الاخبار الرياضيةالميركاتو الايطالي

تدمير تمثال إبراهيموفيتش في مالمو بعد ساعات من تقديمه لجمهور ميلان

تدمير تمثال إبراهيموفيتش فى السويد بعد محاولات كثيرة من قبل لهدمه

تعرض تمثال آسطورة كرة القدم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، الذي تم وضعه في مدينة مالمو السويدية، لعملية تدمير كاملة.

ووفقا لوكالة أنباء “افتونبلادت” السويدية فقد تم إزالة تمثال إبراهيموفيتش بشكل كامل من قاعدته خارج ملعب مالمو في السويد، مسقط رأس النجم الجديد لميلان الإيطالي.

وتعرض تمثال إبرا لأكثر من عملية تخريب حيث بدأ الأمر بأقتلاع أنف التمثال منذ أيام قليلة، قبل أن يتم تدميره بشكل كامل.

ولم يتبق من تمثال المهاجم السويدي المخضرم سوى القدمين فقط، بعد عملية تخريب متعمدة، شهدت كتابة عبارات مسيئة من بينها “ابتعد عن هنا”.

كان إعلان إبراهيموفيتش في نوفمبر الماضي عن إعتزامه شراء حصة من نادي هاماربي، في ستوكهولم، قد أثار ردود فعل غاضبة من جانب جماهير نادي مالمو، الذي كان يلعب له إبراهيموفيتش.

وأدى هذا لعدة عمليات تخريب اأستهدفت التمثال الخاص باللاعب البالغ طوله 3 أمتار والذي تم تشييده في أكتوبر.

وأنهى إبراهيموفيتش 38/ عاماً/ مؤخراً مسيرته ضمن صفوف لوس أنجلوس جالاكسي الأمريكي، قبل إنتقاله إلى ميلان.

وكان إبراهيموفيتش قد ساعد ميلان في الفوز بآخر لقب له في الدوري الإيطالي، في عام 2011، وقد سجل للفريق 56 هدفاً خلال 85 مباراة على مدار موسمين.

تدمير تمثال إبراهيموفيتش (صور: Getty)
تدمير تمثال إبراهيموفيتش (صور: Getty)

وفاز إبراهيموفيتش بلقب الدوري في أياكس الهولندي وبرشلونة الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي وباريس سان جيرمان الفرنسي.

ويحتل ميلان المركز الحادي عشر، برصيد 21 نقطة بفارق 14 نقطة عن مراكز التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، بعد مرور 17 مرحلة من المسابقة.

العودة إلى ميلان تفتح باب عودة إبراهيموفيتش إلى منتخب السويد في يورو 2020

رسميًا | زلاتان إبراهيموفيتش يعود لصفوف ميلان الإيطالي

محمد مصطفى

صحفي ومحرر رياضي بموقع ميركاتو داي - الموقع الأول عربياً لسوق الانتقالات وأخبار الرياضة
زر الذهاب إلى الأعلى