أخبار الرياضةأخبار الرياضة في قارة آسياأوروباسوق الانتقالات القطريكأس العالم للأنديةكرة القدم في أمريكا اللاتينيةمباريات اليوم حول العالم

كأس العالم للأندية | السد “الأرعن” يتأهل بصعوبة لمواجهة مونتيري في ربع النهائي!

الرعونة كادت تُكلف السد ورقة الصعود..فهل يتعلم من الدرس أمام مونتيري المكسيكي؟

عبر السد القطري إلى الدور ربع النهائي من بطولة كأس العالم للأندية 2019 التي تستضيفها العاصمة القطرية “الدوحة”، بعد الفوز الصعب الذي حققه على فريق هينجين سبورت المغمور في الأشواط الإضافية بنتيجة (1/3) في افتتاح البطولة، مساء اليوم الاربعاء 11-12-2019، على ملعب جاسم بن حمد.

وسيلاقي السد بطل دوري الكونكاكاف “مونتيري” في مباراة ربع النهائي مساء يوم السبت المقبل، بعد 3 ساعات من بدء مباراة الترجي التونسي والهلال السعودي في نفس المرحلة.

وأهدر السد فوزًا عريضًا قوامه 6 أهداف على أقل تقدير لو ركز لاعبيه أمام المرمى في انهاء الفرص السهلة التي لاحت لهم على مدار ال120 دقيقة التي لعبت.

تقدم السد في النتيجة بهدف أحرزه النجم الجزائري بغداد بونجاح من مُتابعة لعرضية عبد الكريم حسن داخل منطقة الستة ياردات عند الدقيقة 26.

وكادت المباراة تُقتل في الدقيقة 41 عندما تابع أكرم عفيف تصويبة من عبد الكريم حسن سقطت من يد حارس مرمى هينجين سبورت.

لكن الحكم الدولي الجزائري “مصطفى غربال” استعان بتقنية VAR للتأكد من قانونية اللعبة، ليتضح له أن بغداد بونجاح كان متداخلاً في اللعبة وفي وضع متسلل وغطى الرؤية على الحارس عند ارتداد الكرة منه نحو أكرم عفيف، ليلغي الهدف.

وفي بداية الشوط الثاني عاد مصطفى غربال للاستعانة بتقنية الفار من أجل شبهة خطأ ضد مهاجم نادي هينجين سبورت ارتكبه مع خوخي بوعلام عند تسلمه كرة على حدود منطقة الجزاء قبل أن يقتحم المنطقة ويسدد بيمناه في المرمى.

واتخذ الحكم قراره باحتساب هدف هينجين سبورت وسط صدمة حقيقية من جمهور السد الحاضر في مدرجات ستاد جاسم بن حمد.

وأضاع السد وابل من الفرص السهلة أمام مرمى هينجين سبورت، وشعر الجميع وكأن هناك سيناريو كارثي ينتظر الفريق الأبيض الملقب بـ “عيال الذيب”.

وتصعبت الأمور على السد بعدما عاد الحكم ليلغي هدفًا جديدًا في الدقيقة 67 بسبب تسلل بغداد بونجاح عند تسلمه لتمريرة من أكرم عفيف قبل أن يمهد الكرة أمام الهيدوس الذي سدد بكل قوة في الشباك.

ونجح السد أخيرًا في التقدم بالهدف الثاني خلال الدقائق الأولى من الشوط الإضافي الأول بتصويبة صاروخية من الظهير الأيسر الدولي القطري “عبد الكريم حسن” إثر ركلة حرة غير مباشرة أحتسبت ضد حارس مرمى هانجين سبور لصالح أكرم عفيف في الدقيقة 98.

وخلال الشوط الإضافي الثاني، سجل السد الهدف الثالث بواسطة الظهير الأيمن “رو رو بيدرو” بتسديدة جميلة من داخل منطقة الجزاء بعد تلقيه تمريرة بينية جميلة، لتذهب الكرة على أقصى يمين الحارس.

وقبل هدف بيدرو، أضاع بغداد بونجاح هدفًا سهلاً بتصويبة قوية أكثر من اللازم داخل منطقة الجزاء ردتها العارضة!.

ويشارك السد في نسخة هذا العام من مونديال الأندية بفضل تتويجه بلقب دوري نجوم قطر الموسم الماضي بقيادة الهداف الجزائري البارع “بغداد بونجاح”.

وتأهل هينجين سبورت المغمور إلى مونديال الأندية هذا العام بعد أن هزم مواطنه “آس ماجينتا” في نهائي بطولة دوري أبطال أوقيانوسيا بهدف دون رد مطلع شهر نوفمبر الماضي، سجله اللاعب “أنطوان روينه”.

ولl تضم تشكيلة هينجين سبورت أي لاعب أجنبي من خارج دولة هينجين كاليدونيا الجديدة، ويقود الفريق اللاعب “بيرنارد كاي” صاحب الـ 36 عامًا.

وخاض السد بروفة تحضيرية لهذا اللقاء أمام نادي الريان في الجولة الخامسة من بطولة دوري نجوم قطر يوم 6 ديسمبر الجاري، واستطاع الفوز بنتيجة 0-6 خارج قواعده، وسجل بغداد بونجاح ثنائية في الشوط الأول.

ولم يخسر السد على ملعب جاسم بن حمد منذ يوم 9 نوفمبر الماضي عندما سقط بثلاثة أهداف دون رد أمام نادي قطر الرياضي.

اقرأ ايضًا

مقالات قد تعجبك