اقتصادانتقالات المدربينانتقالات الميركاتو الشتويانتقالات مجانيةتقارير صحفيةسوق الانتقالاتصفقات رسمية

تقرير | عودة مورينيو، كيف حدثت ولماذا توتنهام؟

أثارت موافقة جوزيه مورينيو على تدريب توتنهام هوتسبير، وتوقيعه على عقد رسمي ظهر أمس الاربعاء 20-11-2019، جدلاً واسعًا في الوسط الرياضي الإنجليزي.

مورينيو كان دائمًا ما يرفض فكرة تدريب الفرق خلال الموسم مهما كانت المغريات المادية، وهذا ما فعله مع ريال مدريد الموسم الماضي عندما كان فلورنتينو بيريز يبحث عن مدير فني جديد بدلاً من لوبيتيجي ثم سولاري.

لكنه كسر هذه القاعدة أخيرًا، وقرر خلافة المدير الفني الأرجنتيني “ماوريسيو بوتشيتينو”، المقال من منصبه منتصف هذا الأسبوع بعد تدني نتائج فريق ديوك لندن على الصعيد المحلي والخسارة في شمال لندن أمام بايرن ميونخ في وقت سابق من الشهر الماضي بنتيجة كارثية قوامها (7/2)، قبل خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول.

المدرب البرتغالي الملقب بـ السبيشيال وان، أثبت مدى رغبته في تلميع صورته التي تلطخت بشكل كبير في مهمته الأخيرة عندما كان مدربًا لمانشستر يونايتد، حيث أقيل يوم 18 ديسمبر 2018.

مورينيو في الاستوديو التحليلي (صور: AFP)
مورينيو في الاستوديو التحليلي (صور: AFP)

لا يختلف اثنان على أن مورينيو مدرب ناجح اينما حل، وإلا لما بلغت عدد ألقابه الـ 25 في مسيرة تدريبية مظفرة، لكنه ترك تشيلسي في أواخر عام 2015 مقالاً، وتكرر الأمر نفسه في مانشستر يونايتد وسط غيوم ملبدة اثرت على سمعته، ليتحول إلى عالم التحليل الفني مثله مثل روي كين وجيرهام سونيس وآلان شيرار وعدد من المدربين الذين فضلوا أموال التلفزيون على أموال الأندية.

على أي حال، باتت الفرصة متاحة امام جوزيه مورينيو ليثبت بأن منتقديه كانوا على خطأ في كل ما قالوه عن انتهاء مسيرته المهنية، فقبوله لهذا التعدي مع فريق من خارج أندية الصفوة أكبر رد، ويا حبذا لو نجح في قيادة توتنهام لاحراز اول القابه منذ عام 2008.

كل مقومات النجاح متوفرة لدى توتنهام الآن حيث يملك ملعبًا جديدًا دشن في أبريل 2019 بتكلفة وصلت إلى مليار جنيه إسترليني، بالإضافة إلى نخبة من أبرز لاعبي العالم يتقدمهم

لماذا توتنهام؟

جوزيه مورينيو وماوريسيو بوتشيتينو (صور: AFP)
جوزيه مورينيو وماوريسيو بوتشيتينو (صور: AFP)

فسر مورينيو سبب موافقته المفاجئة على تدريب توتنهام، قائلاً “فخور بالانضمام إلى ناد يملك إرثًا كبيرًا وانصارًا شغوفين”.

وأوضح “النوعية الموجودة في تشكيلة الفريق وفي الاكاديمية تثيرني وشجعتني لقبول هذا المنصب. العمل مع هؤلاء اللاعبين هو الذي جذبني الى هذا المشروع”.

وكان لقدوم مورينيو إلى تشلسي وقع الصاعقة وتأثيرًا كبيرًا لانه نجح في موسمه الاول وبفضل الاموال الضخمة التي انفقها مالك تشلسي رجل الاعمال الروسي “رومان ابراموفيتش”، إلى قيادة فريقه لوضع حدٍ لسيطرة ناديي مانشستر يونايتد وآرسنال على لقب الدوري المحلي قبل أن ينجح في تكرار هذا الإنجاز في الموسم التالي 2007/2006.

ثلاثية نادرة

مورينيو خلال فترته مع مانشستر يونايتد (صور: AFP)
مورينيو خلال فترته مع مانشستر يونايتد (صور: AFP)

كانت محطته التالية انترميلان الايطالي الذي جعل منه اول فريق ايطالي يحرز الثلاثية (الدوري والكأس المحليان ودوري ابطال اوروبا) عام 2010 علما بان البطولة الاخيرة كانت غائبة عن خزائن النيراتزوري منذ عام 1965.

سرعان ما تعاقد معه رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيرز في عز سيطرة برشلونة على اللقب المحلي بقيادة مدربه بيب غوارديولا، فنجح مرة جديدة في قيادته الى اللقب المحلي ايضا عام 2012.

واذا كان فشل في قيادة الفريق الملكي الى اللقب القاري، فانه بلغ معه الدور نصف النهائي ثلاث مرات تواليا وذلك بعد فشل الفريق في الفوز في اي مباراة في الادوار الاقصائية على مدى ست سنوات تواليا.

في يونيو 2013، عاد مورينيو الى صفوف تشلسي ووصفه نفسه هذه المرة بانه “المدرب السعيد”.

عودة مورينيو (صور: Getty)
عودة مورينيو (صور: Getty)

واصل النجاحات في الفترة الثانية لتوليه تشلسي وقاده الى اللقب المحلي في موسمه الثاني قبل ان يدفع ثمن البداية السيئة في موسمه الثالث وتتم اقالته.

وعلى الرغم من فشله في قيادة مانشستر يوناتيد الى احراز اللقب المحلي، فقد نجح في تتويجه بطلا للدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) وبكأس رابطة الاندية المحلية.

بيد انه دخل في مشاكل مع ابرز لاعبي الفريق وعلى رأسهم لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا ووجه انتقادات لمجلس الادارة لعدم دعمه في سوق الانتقالات لتعزيز صفوف الفريق ما اثر على نتائج الفريق بشكل كبير.

وعلى الرغم من تلطخ سمعته، فان تعيينه مدربا لتوتنهام يؤكد بانه لا يزال يتمتع برصيد كبير وقد اعتبره رئيس نادي توتنهام دانيال ليفي بانه “احد اكثر المدربين تحقيقا للنجاحات في كرة القدم بعد احرازه 25 لقبا كبيرا خلال مسيرته”.

عودة مورينيو (صور: Getty)
عودة مورينيو (صور: Getty)

واضاف “لقد فاز بالالقاب مع جميع الاندية التي اشرف على تدريبها. نعتقد بانه سيجلب الحيوية ويعيد الثقة بالنفس الى اللاعبين”.

ولدى انضمامه الى مانشستر يونايتد كان السؤال الذي يفرض نفسه: هل تتماشى الطريقة البراغماتية التي يعتمدها مورينيو مع اسلوب اللعب الهجومي في مانشستر يونايتد، وهو السؤال الذي يفرض نفسه ايضا مع انتقاله الى توتنهام الذي يجسد شعاره “الجرأة هي ان تقوم بما تريده” اللعب الاستعراضي.

قد يكون مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا وليفربول الالماني يورجن كلوب يستأثران بالاضواء نظرا لنجاحات فريقهما في الاونة الاخيرة، لكن الفرصة متاحة امام مورينيو ليخطف الاضواء منهما مع فريق لم يحرز سوى كأس الرابطة المحلية سوى مرتين منذ عام 1991 ليستعيد بالتالي لقب “المميز” عن جدارة واستحقاق.

إلى ذلك..تنطلق مسيرة جوزيه مورينيو في البريميرليج من جديد، خلال الجولة الـ 13 عندما يحل ضيفاً أمام وست هام يونايتد السبت القادم.

عودة مورينيو (صور: Getty)
عودة مورينيو (صور: Getty)

محمود ماهر

كاتب وصحفي رياضي منذ عام ٢٠٠٢ ، مؤسس النسخة العربية لموقع جول العربي عام ٢٠٠٩ ومحلل رياضي لقنوات آر تي الروسية والعربية ، خبير سوق الانتقالات في الوطن العربي وشمال إفريقيا، مراسل كأس القارات وكأس العالم ٢٠١٨ وصحفي سابق في جريدة الكورة اليوم المصرية وموقع البطولة المغربي

مقالات ذات صلة