اقتصادانتقالات الميركاتو الصيفيكرة القدم الإفريقية

مصطفى مراد فهمي: الأهلي تسرع مع تركي آل الشيخ

لام مدير بطولة كأس العالم في البرازيل 2014 “مصطفى مراد فهمي” إدارة النادي الأهلي بقيادة محمود الخطيب على منحها الرئاسة الشرفية لرجل الأعمال السعودي “تركي آل الشيخ” في نهاية عام 2017، مؤكدًا أنه كان قرارًا متسرعًا وغير مدروس.

وأدلى مصطفى مراد فهمي، أسطور النادي الأهلي والسكرتير العام الأسبق للاتحاد الأفريقي لكرة القدم كاف، بهذا التصريح خلال تواجده في برنامج الماتش الذي بُث على قناة صدى البلد في ساعة مُبكرة من صباح اليوم الاثنين 4-11-2019.

وقال مصطفى مراد فهمي “كان هناك تسرعًا من قبل إدارة النادي الأهلي في منحها الرئاسة الشرفية إلى تركي آل الشيخ، لأن الرئاسة الشرفية تُمنح لأولئك الذين قدموا مساعدات وخدمات إلى النادي لفترة طويلة مثلما حدث مع الأمير عبد الله الفيصل”.

وبخلاف التبرعات التي كان يمنحها الأمير الشاعر “عبد الله الفيصل” لإدارة النادي الأهلي لمساعدة فريق الكرة على تحقيق البطولات، قام ببناء الصالة المغطاة في مدخل المقر الرئيسي للنادي بالجزيرة.

وتأتي تصريحات مصطفى مراد فهمي في نفس الوقت الذي يحاول فيه تركي آل الشيخ مصالحة إدارة الأهلي وفتح صفحة جديدة عنوانها بناء ملعب ومدينة رياضية خاصة بالنادي الأهلي، حسب ما أكده تركي آل الشيخ بنفسه عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الـ 10 أيام الماضية.

ولم تستمر رئاسة تركي آل الشيخ الشرفية للنادي الأهلي أكثر من 4 أشهر، وانتهت في مطلع عام 2018، وبعدها بدأت المشاكل حين قرر آل الشيخ شراء نادي الأسيوطي سبورت وتحويل اسمه إلى بيراميدز بهدف تحدي الأهلي.

ورفض مصطفى مراد فهمي توجيه نصيحة ما إلى محمود الخطيب، بعدما وضع تحت ضغط المصالحة مع تركي آل الشيخ، قائلاً لمقدم برنامج الماتش هاني حتحوت: لا أستطيع تقديم النصيحة إلى الكابتن محمود الخطيب فهو صاحب خبرة كبيرة، ومن جانبي لن أترشح مجددًا في انتخابات الأهلي”.