آخر الأخباراقتصاد رياضيالمحترفون العربالميركاتو الاسبانيالميركاتو الانجليزيالميركاتو السعوديالميركاتو المصري

تركي آل الشيخ يقتبس من محمد صلاح لإنقاذ حلم ألميريا

ألميريا يرفع شعار "لا تستسلم أبدًا"..

اقتبس رجل الأعمال السعودي ومالك نادي ألميريا الإسباني تركي آل الشيخ عبارة نجم منتخب مصر وهداف ليفربولمحمد صلاحلا تستسلم أبدًا لمحاولة شحذ همم لاعبي فريقه في الجولات القادمة من السيجوندا.

وصارت كلمة Never Give Up أو لا تستسلم أبدًا ماركة مُسجلة باسم محمد صلاح منذ أن ظهرت على قميص ارتداه أثناء غيابه عن مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي أمام برشلونة.

ولاحقت الكاميرات محمد صلاح من كل حدب وصوب بعد تمكن ليفربول من تعويض خسارته في مباراة الذهاب 3-0 إلى فوز كاسح في الإياب 4-0 على ملعب آنفيل روود.

لا تستسلم أبدًا ، قميص محمد صلاح في مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وبرشلونة (صور: Getty)
لا تستسلم أبدًا ، قميص محمد صلاح في مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وبرشلونة (صور: Getty)

ولم يجد تركي آل الشيخ أفضل من تلك العبارة لتحفيز لاعبي ألميريا على بذل المزيد من الجهد في الجولات القادمة، لتعويض الاخفاقات التي تلاحقهم منذ نهاية الشهر الماضي، لعل وعسى ينجح في إبقاء حلم الترشح إلى الدوري الإسباني الدرجة الأولى لا ليجا حتى النصف الثاني من الموسم.

لا تستسلم أبدًا ، قميص محمد صلاح في مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وبرشلونة (صور: Getty)
لا تستسلم أبدًا ، قميص محمد صلاح في مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وبرشلونة (صور: Getty)

وقام تركي آل الشيخ بنشر صورة كُتب عليها لا تستسلم أبدًابأربع لغات مختلفة العربية والإنجليزية والإسبانية واليابانية بعد دقائق من نشر تلك الصور على حسابات نادي ألميريا على موقع تويتر.

وسقط ألميريا في ست نتائج سلبية في الفترة من 21 سبتمبر حتى 20 أكتوبر، حيث تعادل أربع مرات أمام رايو فاييكانو وديبورتيفو لاكرونيا ولوجو وألكوركون، وخسر على ملعبه أمام قاديش 2/1، وخسر خارج ملعبه أمام سبورتينج خيخون 2/4.

وتجمد الفريق في المركز الثاني برصيد 20 نقطة من 12 مباراة، متخلفًا عن قاديش بـ11 نقطة، بعدما كان الفارق بينهما نقطتين فقط في الجولة الثامنة.

ويُطارد نادي ألميريا على احتلال المركز الثاني 6 أندية دفعة واحدة هم فوينلابرادا بـ 20 نقطة وألباسيتي ورايو فاييكانو وريال سرقسطة وهويسكا بـ 19 نقطة، ولاس بالماس بـ 18 نقطة.

وإذا ما خسر ألميريا أو تعادل المباراة القادمة أمام ضيفه إكستريمادورا يوم الأحد الموافق 27 أكتوبر الجاري، سيفقد المركز الثاني وسيدخل في معمة الأندية المتناحرة على المباراة الفاصلة المؤهلة إلى الليجا في يونيه 2020.

ترى هل تُفيد عبارة لا تستسلم أبدًا ويستعيد ألميريا توازنه أم يواصل الترنح ويخسر كل شيء؟

 

 

 

اقرأ ايضًا

 

كلمات دالة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق