لويس إنريكي يُفجع بوفاة ابنته

"تشانا" البالغة من العُمر 9 سنوات تُودع الدنيا

قَام المُدرب السابق للمنتخب الإسباني ونادي برشلونة، لويس إنريكي، بنعي ابنته، التي ودعت الدنيا بعد صراع كبير مع المرض الخبيث “سرطان العظام”، وذلك عبر نشره لبيان رسمي على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وعَانت “تشانا”، البالغة من العُمر 9 سنوات، من سَرطان العظام لمدة فاقت 5 أشهر.

وكان لويس إنريكي قد ترك منصبه كمدرب للمنتخب الإسباني بداعي بعض الأمور العائلية.

وكان لويس إنريكي يود التفرغ لعلاج ابنته التي عانت من مرض السرطان.

زر الذهاب إلى الأعلى