حادث مُرعب يُدخل هداف ويجان ومصر “عمرو زكي” في غيبوبة

عمرو زكي أفلت من موت مُحقق..

تعرض المهاجم الدولي المصري السابق “عمرو زكي” لحادث مُرعب أثناء قيادة سيارته على طريق الساحل الشمالي بالقرب من الاسكندرية، صباح اليوم الجمعة، نتج عنه إصابات بالغة نزف بسببها الكثير من الدم.

وخرج صاحب الـ 36 عامًا من سيارته فاقد للوعي بعد تعرضه لسحجات وكدمات متفرقة وجروح قطعية بالوجه والرأس، وقالت بعض المصادر تعرضه لكسر في الضلوع.

ونُقل نجم منتخب مصر في كأس أمم أفريقيا 2006 و2008 إلى إحدى مستشفيات حي التجمع الخامس بالقاهرة بعد أن نُقل في باديء الأمر لمستشفى العلمين من أجل وقف النزيف.

واعتزل عمرو زكي كرة القدم بعد أسابيع قليلة من انضمامه لصفوف المقاولون العرب بموسم 2015/2014.

ولم تفلح محاولات اللاعب الذي لُقب بـ “البولدوزر” لاستعادة مستواه وإنهاء مسيرته الاحترافية بصورة مميزة في السنوات الخمس الماضية، حيث خاض تجارب فاشلة مع أندية إلازيجسبور التركي والسالمية الكويتي والرجاء المغربي والعهد اللبناني.

وتعد أفضل فترات عمرو زكي في 2006 إلى 2009، عندما قاد مصر لتتويج بلقب كأس أمم أفريقيا 2006 بتسجيل هدف الفوز على السنغال بالدور نصف النهائي، بالإضافة لعدد من الأهداف في كأس أمم أفريقيا 2008 منح بهم الفراعنة اللقب السادس في التاريخ.

كما تعملق عمرو زكي أثناء فترة إعارته من الزمالك إلى نادي ويجان أثلتيك بالدوري الإنجليزي الممتاز بموسم 2009/2008، إذ تمكن من تسجيل 10 أهداف في 29 مباراة، وذلك بعد تجربة مخيبة للآمال رفقة نادي لوكوموتيف موسكو الروسي.

زر الذهاب إلى الأعلى