مانشستر سيتي يخضع لأوامر أتلتيكو مدريد في صفقة رودري

إدارة مانشستر سيتي تُسدد قيمة الشرط الجزائي لفسخ العقد...

أكدت إدارة نادي أتلتيكو مدريد تلقيها لقيمة الشرط الجزائي لفسخ عقد لاعب الوسط المدافع “رودري” من جانب إدارة مانشستر سيتي، في تفوق حقيقي لها على السيتي خلال المفاوضات.

تبلغ قيمة الشرط الجزائي التي دفعها بطل الدوري الإنجليزي الممتاز من أجل اللاعب الشاب صاحب الـ 23 عامًا (70 مليون يورو) أي ما يعادل 78.96 مليون دولار أميركي.

ويعد رودري أحد الأهداف الرئيسية لمدرب مانشستر سيتي “بيب جوارديولا” منذ بداية الميركاتو الصيفي الحالي، حيث يبحث عن لاعب يستطيع خلافة لاعب الوسط المدافع البرازيلي “فرناندينيو” الذي تجاوز مؤخرًا عامه الـ 34 عامًا.

وحاول مانشستر سيتي التفاوض على قيمة الشرط الجزائي لفسخ العقد، إلا أنه فشل حسب ما ذكره الأتلتي في بيانه الرسمي، مشيرًا إلى خضوع إدارة مانشستر سيتي لشروط التعاقد مع رودري.

وقال فريق ملعب واندا عبر موقعه الرسمي اليوم الثلاثاء “دفع مانشستر سيتي قيمة الشرط الجزائي نيابة عن رودري”.

وأضاف البيان “قام اللاعب بفسخ عقده الذي كان يمتد مع أتلتيكو مدريد حتى 30 يونيو 2023، وذلك من جانب واحد كي ينضم إلى صفوف بطل البريميرليج”.

وتخرج رودري من أكاديمية شباب أتلتيكو مدريد قبل أن ينضم لفياريال في 2015 ليكتسب تجربة جيدة ساعدته على لعب الأدوار الأولى مع الروخي بلانكوس فيما بعد.

وعاد اللاعب إلى أتلتيكو قبل نحو 12 شهرًا من الآن، ليخوض 47 مباراة في كافة المسابقات الموسم الماضي 2019/2018، بما في ذلك 34 مباراة في دوري الدرجة الأولى (الليجا)، ليساهم في إنهاء الأتلتي بمركز الوصافة خلف برشلونة.

ويقترب رودري من أن يصبح صفقة قياسية بالنسبة لمانشستر سيتي (السيتيزنس) متفوقًا على صفقة انضمام الجزائري رياض محرز إلى الفريق في الميركاتو الصيفي 2018 نظير 60 مليون جنيه استرليني (75 مليون دولار) دفعت إلى ليستر سيتي.

زر الذهاب إلى الأعلى