آخر الأخبار الرياضيةأوروبااقتصاد رياضيالأحد الكرويالسبت الكرويالمحترفون العرب

شاهد | جمهور فنربخشة يستبدل نشيد تركيا بـ “الله أكبر”

تكريمًا لشهداء نيوزيلاندا...

حرص جمهور نادي فنربخشة التركي على تكريم ضحايا الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلاندا، بترديد التكبير “الله أكبر..الله أكبر، لا إله إلا الله” أول أمس الجمعة، بدلاً من ترديد كلمات نشيد دولة تركيا الذي يُعزف عادة قبل كل مباراة من مباريات مسابقة الدوري المحلي.

وظهر على لاعبي الفريقين التأثر الشديد أثناء وقوفهم قبل بدء المباراة لتحية العلم التركي، وردد بعضهم التكبير “الله أكبر” للتضامن مع الشهداء الذين أُغتيلوا بدم بارد في حادثة وصفتها رئيسة وزراء نيوزيلاندا “جاسيندا أرديرن” بأسوأ حدث في تاريخ البلاد وباليوم الأكثر سوادًا منذ تأسيس نيوزيلاندا.

وأكد مكتب جاسيندا أرديرن تلقيها لرسالة إلكترونية من الأسترالي “برينتون تارانت”، منفذ الهجوم الإرهابي على مسجدين في مدينة كرايستشورش، قبل عشر دقائق من تنفيذه لجريمته ظهر الجمعة.

وفي مساء نفس اليوم، استضاف فنربخشة نظيره سيفاسبور في الجولة الـ 26 من الدوري التركي الممتاز، على ملعب “شوكرو ساراكوجلو”، واستطاع تحقيق الفوز بهدفين متأخرين سجلهما “سولدادو وميميت” في الدقيقتين 74 و86، ليتقدم الفريق إلى المركز الـ 14 برصيد 31 نقطة بفارق 4 نقاط عن المركز الخامس الذي يحتله نادي كونيا سبور.

اقرأ ايضًا

  • الزمالك يخشى الحصار المفروض على فرجاني ساسي
  • مايكل إيسيان يعود للملاعب كلاعب ومدرب!
  • قطر: نتعامل بإيجابية مع اقتراح الفيفا وسنواصل العمل
  • تحليل | كيف ستكون تشكيلة ريال مدريد مع زيدان بموسم 2020/2019؟
  • أوروبا تُهدد الفيفا بمُقاطعة كأس العالم للأندية
  • سكولز ينسحب من تدريب أولدهام بعد 7 مباريات!
  • رسميًا | علي عدنان يغادر الدوري الإيطالي “مؤقتًا”
  • فريق ألماني يقترب من البريميرليج على خطى ارسنال الفرنسي
  • مَن الذي أقنع زيدان بالعودة إلى ريال مدريد؟

وقال المتحدث باسم رئيسة وزراء نيوزيلاندا، ويدعى أندرو كامبل، أن نسخة من بيان منفذ العملية الإرهابية وصلت عبر بريد إلكتروني عام يحتفظ به الموظفون في مكتب رئيسة الوزراء، لكنها لم تطلع عليه حسب تأكيد صحيفة “نيوزيلاند هيرالد”.

وأضاف “الرسالة لم توضح ما سيقدم على فعله بالضبط، وصياغتها أفادت بأن الأمر حدث، بالتالي كان من المستحيل منع الاعتداء الذي أسقط أكثر من 50 قتيلاً وعشرات الجرحى في كلا المسجدين”.

وتعتقد وسائل الإعلام في نيوزيلاندا أن الهجوم يأتي في سياق صراع أبناء العرق الأبيض ضد المهاجرين.

وأثارت المجزرة إدانات شعبية ورسمية في جميع أنحاء العالم، مع دعوات إلى ضرورة مكافحة العداء ضد الإسلام.

شاهد الفيديو

كلمات دالة
إغلاق