آخر الأخبار الرياضيةافريقيااقتصاد رياضيالسبت الكرويالميركاتو المصريتحليلاتمباريات اليوم

ما هو الموعد الجديد لمباراة الاهلي والزمالك؟

بعد تأجيل لقاء القمة بين الأهلي والزمالك، ما هو الموعد الجديد؟

بدأت لجنة المسابقات التابعة للاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة حسام زناتي دراسة المواعيد المقترحة لإقامة مباراة القمة بين الأهلي والزمالك، فور اتخاذ الجهات الأمنية قرارها بتأجيل اللقاء قبل ثلاثة أيام فقط من موعده المُحدد من قبل بداية الموسم الكروي الجديد.

وحدد الاتحاد المصري يوم السبت 19 أكتوبر 2019 موعدًا لمباراة ديربي القاهرة بين الأهلي والزمالك، وهو التاريخ المقابل للجولة الرابعة من المسابقة، واختار الاتحاد أيضًا يوم 11 فبراير 2020 موعدًا للمباراة الثانية في الدوري بين الزمالك والأهلي ضمن الجولة الـ 21.

لكن الجهات الأمنية صدمت الشارع الرياضي بإتخاذها قرار التأجيل بعد 6 أيام فقط من تهديد رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور بعدم خوض اللقاء، بسبب انشغال فريقه بمباراة الإعادة أمام جينيراسون فوت السنغالي في إياب دور الـ 32 من دوري أبطال أفريقيا.

مصدر رفيع المستوى داخل الاتحاد المصري لكرة القدم أكد لـ ميركاتو داي أن الموعد الجديد لمباراة الأهلي والزمالك لن يخرج عن منتصف شهر ديسمبر 2019 أو بداية يناير 2020، نظرًا لانشغال كلا الفريقين بمباريات قارية في نهاية نوفمبر وبداية ديسمبر، ما يُعيد مباراة القمة إلى نقطة الصفر دون أي تغيير يُذكر عما حدث في المواسم الماضية.

لكن مع مرور الأيام اتضح أن الموعد المقترح ما هو إلا بهدف تهدئة الشارع الرياضي، وتخفيف حدة التوتر بين إدارتي الأهلي والزمالك.

وقامت لجنة المسابقات باتحاد الكرة بالاجتماع في شهر ديسمبر 2019 واتخاذ قرار إقامة المباراة يوم 19 فبراير 2020.

لكن مسؤولو الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “الكاف” أفسدوا كل شيء بعدما حددوا موعد إقامة مباراة السوبر الأفريقي بين الترجي التونسي والزمالك ليكون يوم 14 فبراير 2020.

وكشف الاتحاد المصري لكرة القدم أن الموعد الجديد للسوبر الأفريقى هو السبب الرئيسي في إلغاء الموعد الجديد لإقامة القمة المصرية خاصة وأن السوبر الأفريقى سيقام خارج قارة أفريقيا في عاصمة قطر “الدوحة”.

وسيلعب الأهلي مباراة مؤجلة من الدورى المصري أمام المصرى البورسعيدي فى نفس يوم لقاء السوبر الأفريقى 14 فبراير 2020 الأمر الذي يجعل موعد 19 فبراير غير ملائمًا لإقامة القمة.

وفضلاً عن كذل ما ذكر، يتزامن الموعد الجديد للقمة المصرية في نهاية فبراير مع موعد ربع نهائي دورى أبطال أفريقيا يوم 28 من الشهر ذاته.

وإذا تواجدت مباراة محلية أخرى عقب لقاء القمة ستكون يوم 22 فبراير وهى فترة قليلة غير مناسبة لاستعداد الفريقين لخوض ربع نهائي الأبطال.

والأقرب الآن صدور قرار بتأجيل مباراة الأهلي والزمالك لأجل غير مسمى، والقرار النهائى فى هذا الشأن سيكون للجنة الخماسية المؤقتة المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة “عمرو الجناينى”.

وهناك اقتراح داخل اللجنة بشأن إقامة مباراة السوبر المصرى بين الأهلى والزمالك يوم 23 فبراير المقبل بالإمارات حيث تلقى اتحاد الكرة عرضين لإقامة المباراة فى السعودية والإمارات، إلا أن هناك رغبة داخل اللجنة المؤقتة فى الموافقة على العرض الإماراتى، وسيتم حسم القرار بشكل رسمى خلال الأسبوع الجارى، بعد إنهاء الاتفاق مع الجانب الإماراتى.

ما سبب كل هذا التأجيل؟

التحام قوي بين رمضان صبحي وحمدي النقاز في مباراة الأهلي والزمالك بكأس السوبر المصري 2019 (صور: AFP)
التحام قوي بين رمضان صبحي وحمدي النقاز في مباراة الأهلي والزمالك بكأس السوبر المصري 2019 (صور: AFP)

تعددت أسباب تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك من نهاية أكتوبر لأجل غير مسمى بسبب خوض الفريقين لثلاث مباريات في دور مجموعات دوري أبطال أفريقيا في الفترة من 29 نوفمبر حتى 28 ديسمبر 2019).

ولم يستطع الاتحاد المصري إقامة مباراة القمة في شهر نوفمبر 2019 المضغوط بالمباريات بسبب التوقف الدولي الذي شهد مواجهة منتخب مصر الأول لكل من كينيا وجزر القمر في أول جولتين من تصفيات أمم أفريقيا 2021، فضلاً عن انشغال المنتخب الأولمبي بمباريات تصفيات دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، والتي استضافتها مصر.

رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم عمرو الجنايني (صور: EFA Twitter)
رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم عمرو الجنايني (صور: EFA Twitter)

وبعد انتهاء التوقف الدولي، عادت منافسات الدوري المحلي يوم 23 نوفمبر، وواجه الزمالك والأهلي كل من بيراميدز ووادي دجلة تواليًا ضمن الجولة السابعة.

واختتم الفريقان مباريات الجولة الثامنة من الدوري المحلي يوم الخامس من ديسمبر، وبعدها تم مناقشة تحديد الموعد الجديد لمباراة القمة بين الأهلي والزمالك إما بعد الجولة الثانية من مجموعات أبطال أفريقيا أو بعد الجولة الثالثة في بداية شهر يناير 2020، لكن لا شيء تحدد حتى الآن.

أحلام ضائعة

صراع هوائي بين أحمد فتحي ومحمد عبد الشافي في مباراة الأهلي والزمالك بكأس السوبر المصري 2019 (صور: AFP)
صراع هوائي بين أحمد فتحي ومحمد عبد الشافي في مباراة الأهلي والزمالك بكأس السوبر المصري 2019 (صور: AFP)

تسبب قرار التأجيل المفاجيء لمباراة القمة لإضاعة أحلام الإدارة الجديدة للاتحاد المصري لكرة القدم، والتي كانت تسعى جاهدة لإبادة كل شيء متعلق بالنظام السابق للاتحاد في عهد هاني أبو ريدة ورئيس لجنة المسابقات عامر حسين.

حسام زناتي أخبر عمرو الجنايني قبل وضع جدول الموسم الجديد، بضرورة إقامة مباراة الأهلي والزمالك في موعد غير استثنائي كما كان يحدث في السابق بوضعها في الجولة الأخيرة من النصف الأول للموسم وفي الجولة الأخيرة من النصف الثاني، لتفادي غياب المنافسة الثنائية على اللقب بين الفريقين.

وبعد سحب قرعة جدول الدوري المصري لموسم 2020/2019، والتي شهدت وضع المباراة الأولى بين الأهلي والزمالك في الجولة الرابعة بدلاً من اليوم الأخير في السنة وفي اليوم الأخير من الموسم الكروي، كما كان يفعل عامر حسين، أنهالت الإشادات على اللجنة المؤقتة للاتحاد المصري وعلى الأفكار الشبابية لرئيس اللجنة الجديد “حسام زناتي”.

واستهدف حسام زناتي وضع الأهلي والزمالك في هذا الموعد المُبكر من الموسم، من أجل إشعال المنافسة بشكل مُبكر على لقب الدوري بينهما، ولتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص أمام باقي أندية الدوري، فلو استمر الحال كما كان معمولاً به في المواسم الماضية بإقامة مباراة القمة في آخر جولة، فلن يظهر أي منافس للأهلي والزمالك.

لكن الجهات الأمنية لم تعر ذلك اهتمامًا كبيرًا لكل تلك الأفكار، وضربت بها عرض الحائط، مقررة إضاعة أحلام الإدارة الجديدة للاتحاد بتأجيل المباراة وإعادة جدول الدوري المصري إلى نقطة الصفر من جديد.

وحول هذا الأمر، قال المحلل الرياضي المصري خالد بيومي عبر تويتر وعدتمونا بدوري منتظم دون تأجيل، ووهمتمونا بدوري دون ترقيع. لا أرى أي أحد منكم الآن، الكل اختفى وراء شماعة الأمن.

المحلل الرياضي المصري خالد بيومي ، محلل قنوات ART وBeIn sports الأسبق ومحلل قنوات أبو ظبي (صور: Twitter)
المحلل الرياضي المصري خالد بيومي ، محلل قنوات ART وBeIn sports الأسبق ومحلل قنوات أبو ظبي (صور: Twitter)

في سياق متصل، قال عضو اللجنة المؤقتة لإدارة الاتحاد المصري محمد فضلإن قرار التأجيل أمني بحت، ولو هناك شكوى من أي فريق، فعليه التوجه إلى الأمن للحصول على توضيح، مشيرًا إلى رفضه الاستقالة من منصبه الحالي.

** تحديث (17 أكتوبر 2019): صدر عن النادي الأهلي بيان رسمي يؤكد فيه بأنه لن يخوض أي مباراة في الدوري المصري الممتاز 2020/2019 قبل خوضه لمباراة القمة أمام الزمالك يوم 19 أكتوبر، رافضًا فكرة التأجيل بشكل قاطع!.

كلمات دالة
إغلاق