صفقات رسمية

سرقسطة يستنجد بخليفة مورينيو في بورتو

عاد المدرب الإسباني “فيكتور فرنانديز” لتدريب ناديه المُفضل “ريال سرقسطة” منتصف هذا الأسبوع، في ولاية ثالثة له مع النادي، سترفع عدد مواسمه مع النادي إلى تسعة مواسم.

فيكتور فرناندز الذي خلف جوزيه مورينيو في تدريب بورتو عام 2004، لا يعمل منذ إقالته من تدريب نادي ديبورتيفو لاكرونيا بموسم 2015/2014، وبعد ثلاثة أعوام من الراحة وافق أخيرًا على العودة لإنقاذ ريال سرقسطة من وضعه الراهن.

فريق ملعب لا روماريدا يحتل المرتبة الـ 20 في جدول ترتيب السيجوندا برصيد 16 نقطة فقط من 3 انتصارات و7 تعادلا و8 هزائم.

وبات الفريق الأسبق للأمير “دييجو ميليتو”، على شفى حفرة من الهبوط بعد أن خسر أمام ديبورتيفو لاكرونيا 1/3 في نفس الجولة التي شهدت تعادل منافسه “تينريفي” مع لاس بالماس 1/1 يوم الأحد الماضي.

مرحلة جديدة

قال الموقع الرسمي لريال سرقسطة “عاد المدرب الشهير ليتولى قيادة الفريق، وهي مرحلة جديدة في مسيرة النادي. (بلانكيلو) ظهر أمام وسائل الإعلام مع المدير الرياضي لارو آرانتيجوي لبدء مرحلة أخرى على مقاعد زاراجوزيستا”.

وأعرب المدرب عن تحمسه لقيادة الفريق وإعادته إلى سكة الانتصارات، قائلاً “أعرف الآن قدري عند ريال سرقسطة، إنه بيتي، أنا زاراجوزيستا”.

وأكد فيكتور فرنانديز استعداده لتحمل مسؤولية إنقاذ الفريق من الهبوط، وقال “لديّ إيمان وقناعة بأن الأمور ستتغير، لقد شاهدت كل مباراة لريال سرقسطة هذا الموسم، ومستوى الأداء أقل من المتوقع، رغم رؤيتي لعدد جيد من اللاعبين هنا”.

وأتم “نحن لدينا تراث عظيم، الجماهير ترغب في تذكر الماضي وفي هذه المباريات قد أدهشني قوة الجمهور، دفعتهم أمر مهم، وهو المحرك الرئيسي لنا في الفترة القادمة”.

وتولى فيكتور مسؤولية تدريب سرقسطة للمرة الأولى عام 1991 بعد تجربة ناجحة مع نادي ملعب كازابلانكا، وتجربة قصيرة مع نادي ديبورتيفو آراجون.

وظل المدرب المولود في سرقسطة على رأس الجهاز الفني للفريق حتى عام 1997، لينتقل بعدها لتدريب تينريفي لمدة موسم واحد.

وفي موسم 1999/1998 تولى تدريب نادي سلتا فيجو حتى عام 2002 الذي أختير فيه مدربًا للفريق الأندلسي “ريال بيتس” لمدة موسمين.

وفي عام 2004 انتقل لتدريب بورتو البرتغالي خلفًا لجوزيه مورينيو الذي تحول لتدريب تشيلسي بعد تتويجه بدوري أبطال أوروبا، لكنه لم ينجح في الحفاظ على الإرث الذي خلفه “الرجل الخاص” لتتم إقالته.

وعاد فيكتور أدراجه لتدريب سرقسطة في ولاية ثانية عام 2006 لم تستمر لأكثر من عامين، ثم خاض تجربة قصيرة مع ريال بيتس بموسم 2010/2009.

وظل دون عمل لمدة عامين حتى تقلد مسؤولية نادي خينت البلجيكي لموسمي 2013/2012 و2014/2013، وفي موسم 2015/2014 درب ديبورتيفو لاكرونيا وسرعان ما رحل عنه.

ويضم ريال سرقسطة بين صفوفه عدد من اللاعبين الذين سبق لهم اللعب مع أندية الليجا أمثال لاعب الوسط “دييجو أجويري” من رايو فاييكانو، ولاعب الوسط “ألبيرتو جويتاين” من بلد الوليد، والمهاجم “جازيكا توكيرو” من ديبورتيفو ألافيس، ومهاجم إسبانيول “آلفارو فازكيز”.

ويلعب مع الفريق منذ عام 2016 كل من لاعب لوكوموتيف موسكو السابق “آلبيرتو زاباتير” ولاعب ريال مايوركا “خافي روس”.