آخر الأخبار الرياضيةافريقيااقتصاد رياضيالميركاتو الانجليزي

محمد صلاح يشرب من كأس رونالدو بتمثال مثير للشفقة في شرم الشيخ

صلاح يعيش نفس مأساة رونالدو...

أثار ظهور تمثال للاعب كرة القدم الدولي المصري، محمد صلاح، في منتدى “شباب العالم”، سخرية واستياءً من منتقدين يرون أنه لم يقدم “الملك مو” (لقب صلاح) بالشكل اللائق، تمامًا مثلما حدث مع نجم البرتغال “كريستيانو رونالدو” قبل عامين حين تم الكشف عن تمثال لوجهه لا يعبر عنه بأي شكل.

ويقام المنتدى في مدينة شرم الشيخ (شمال شرق)، بحضور نحو خمسة آلاف مشارك، تحت رعاية الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، بين يومي 3 و6 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، وخلال المنتدى ظهر تمثال صلاح (26 عامًا) المنحوت من البرونز، يتم عرضه في مدخل قاعات المنتدى.

ولقي التمثال انتقادات وسخرية واستياءً من مصريين وعرب آخرين عبر منصات التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك، باعتبار أنه غير مطابق تمامًا لهداف ليفربول.

وسخر حساب باسم “محمد مسعد” عبر “تويتر” من التمثال قائلًا: إنه منحوت “بمناسبة الهالوين (عيد الرعب)”.

وفي تعقيبها على الانتقادات، قالت مي عبد الله، التي نحتت التمثال، مساء اليوم، إنها “ليست راضية عن الشكل النهائي له”.

وأضافت، في حديث لبوابة صحيفة “الأهرام” المملوكة للدولة، أن “مادة البرونز (التي وضعت على التمثال في مرحلة نحته الأخيرة) ظلمت التمثال”.

وعن سبب اختيارها شخصية صلاح قالت إنها “أرادت أن تكرم اللاعب بتشييد تمثال باعتباره فخرا لمصر”.

ويحظى صلاح بشعبية جارفة داخل وخارج مصر، لقيادته منتخب بلده للمشاركة في بطولة كأس العالم، في وقت سابق من العام الجاري، بعد غياب 28 عاما.

كما فاز صلاح بلقب هداف وأفضل لاعب في الدوري الإنجليزي، الموسم الماضي، وحصل على لقب ثالث أفضل لاعب في العالم عن ذلك الموسم.

وإثر انتشار تماثيل مشوهة، قررت مصر، أواخر العام الماضي، حظر ترميم أو ضع تماثيل أو منحوتات في الميادين، إلا بعد الرجوع إلى وزارتي الثقافة والآثار، لكن هذا القرار لم يوقف ظاهرة التماثيل المشوهة.

مكتب ميركاتو داي

الموقع الرياضي الأول في أخبار سوق الانتقالات بالوطن العربي ، وأخبار الاقتصاد الرياضي حول العالم ، وأدق تفاصيل الميركاتو وأخبار سوق الانتقالات الصيفية و سوق الانتقالات الشتوية وتغطية الانتقالات الحرة و الاعارات والصفقات التبادلية

مقالات ذات صلة